الحديدة (حضرموت21) وكالات

 

قالت مصادر عسكرية  أمس إن قوات المقاومة الجنوبية والتهامية المدعومة من التحالف العربي، تتأهب لإطلاق هجوم كبير لتحرير مديرية الجراحي، جنوب محافظة الحديدة الساحلية غرب البلاد، وذكرت أن قوات المقاومة الجنوبية والتهامية، المسنودة بالجيش الوطني، تحشد المزيد لطرد ميليشيات الحوثي من الجراحي لتكون بذلك ثالث مدينة محررة في محافظة الحديدة، ثاني أهم موانئ البلاد، وتسيطر عليه الميليشيات المدعومة من إيران منذ أواخر 2014.
 
وأشارت إلى أن طائرات تابعة للتحالف العربي تقوم على مدار الساعة برصد وقصف تحركات ومواقع ميليشيات الحوثي في مديريات الجراحي وزبيد وجبل راس، لافتة إلى سقوط العشرات من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات، جراء الغارات الجوية في غضون اليومين الماضيين.
 وفي بيان منسوب للجيش الوطني، ليل السبت، جاء فية إن قواته والمقاومة الشعبية الموالية «تواصل زحفها باتجاه مركز مديرية الجراحي، تحت غطاء جوي كثيف من مقاتلات التحالف العربي وطائرات الأباتشي»، مشيراً إلى اندلاع اشتباكات بين القوات الحكومية وميليشيات الحوثي على أطراف مديرية الجراحي.
 
 
ولفت البيان إلى مصرع وجرح العشرات من عناصر الميليشيات، وتدمير آليات ومركبات عسكرية تابعة لها خلال الاشتباكات والضربات الجوية للتحالف، مؤكداً مقتل القيادي الميداني الحوثي، يونس إبراهيم عامر، وفرار العشرات من الميليشيا باتجاه مدينتي زبيد وجبل راس، فيما اعتقلت قوات الشرعية مسؤول تجنيد الميليشيات في حيس، ثابت محيي الدين.
وأفادت مصادر محلية وعسكرية متعددة بإقدام الميليشيات على تصفية أحد قياداتها الميدانية في حيس، ويدعى عمر الآنسي، بتهمة الخيانة بعد أيام على هزيمتها واندحارها من المدينة المحررة الاثنين الماضي.
وأفادت مصادر محلية وعسكرية متعددة بإقدام الميليشيات على تصفية أحد قياداتها الميدانية في حيس، ويدعى عمر الآنسي، بتهمة الخيانة بعد أيام على هزيمتها واندحارها من المدينة المحررة الاثنين الماضي.
 
 
وقال مصدر في الجيش الوطني إن ميليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات عسكرية إلى مديرية جبل راس الواقعة شرقي حيس، والجراحي المتاخمة لمحافظة إب (وسط)، مضيفاً أن الميليشيات شنت صباح الأحد هجوماً من جبل راس باتجاه مفرق سقيم المؤدي إلى حيس ومديرية مقبنة في تعز «إلا أن قوات الجيش وبإسناد جوي من التحالف تمكنت من إفشاله، وقتلت وأصابت عدداً كبيراً من عناصر الميليشيا».
وشنت مقاتلات التحالف العربي أمس غارات على مواقع وأهداف لميليشيات الحوثي في صنعاء وصعدة، وذكرت مصادر محلية وعسكرية ميدانية، أن مقاتلات التحالف قصفت مساء الأحد قاعدة الديلمي الجوية التي يسيطر عليها الحوثيون في شمال صنعاء، وهاجمت أهدافاً للميليشيات في مديريات كتاف وباقم ومجز بمحافظة صعدة على حدود السعودية.