اليابان (حضرموت21) وكالات 

قالت صحيفة «أساشي» اليابانية إن واشنطن تطالب بسحب جزء من الرؤوس النووية والمواد المشعة والصواريخ الباليستية العابرة للقارات لكوريا الشمالية إلى خارج البلاد وذلك في غضون ستة أشهر.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة اليوم الخميس، أن واشنطن تعبر عن استعدادها لحذف كوريا الشمالية من قائمة الدول المؤيدة للإرهاب مقابل سحب أسلحتها النووية من أراضيها، الأمر الذي سيسمح بتقديم مساعدات إنسانية لبيونغ يانغ، وخصوصا من جانب الصين وكوريا الجنوبية.

وأضافت المصادر أن كوريا الشمالية والولايات المتحدة بعيدتان من أي اتفاق ملموس في هذا المجال، فيما تطالب بيونغ يانغ بتقديم ضمانات أمنية وتوقيع اتفاق سلام بدلا من الاتفاقية الموجودة وإقامة العلاقات الدبلوماسية مع الدول الأخرى وتقديم الاستثمارات.

ويعتقد خبراء أن كوريا الشمالية تمتلك في الوقت الراهن أكثر من 12 رأسا نوويا وأكثر من 50 كيلوغراما من البلوتونيوم وعدة مئات الكيلوغرامات من اليورانيوم المخصب.

ومن المتوقع أن يعقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لقاء في 12 يونيو (حزيران) المقبل في سنغافورة، لكن بيونغ يانغ حذرت في وقت سابق هذا الأسبوع من احتمال إعادة النظر في هذا اللقاء بسبب الأعمال العدوانية من جانب واشنطن.