(حضرموت21) فن

 

رغم مرور 3 أعوام علي رحيل ” صائد الجوائز”، الفنان نور الشريف، إلا أن أعماله مازالت خالدة فى قلوب جمهوره، فكان مثالاً للتواضع و نموذج يحتذي به فى الوسط الفني.

وفي الوقت الذي ذاع صيته و حقق نجاحات فنية، انتشرت شائعات حول وجود خلافات بينه وبين الزعيم، حول ترتيب أسمائهم على الأعمال ، إلا أن نور الشريف استطاع أن يكتم أنفاس الجميع لقائه مع الإعلامية منى الشاذلى ببرنامج “جملة مفيدة” عام 2013 .

 

قائلاً ” عادل إمام فنان كبير وممثل بارع، عملنا معاً فى الكثير من الأفلام وأحيانا يُكتب أسمه قبلي، وأخر بعد أسمي، مضيفاً أن الفنان الأعلى أجراً يُكتب أسمه سابقًا مع احترام الأجيال الكبيرة، ولم أعرف طعم الغيرة أو الحقد من أصدقائي مبغيرش وما يتبقى هو الإبداع الحقيقي .

 

وأضاف  نور الشريف، أن الفنان أحمد زكى تلميذي، ولكن ما قدمه أحمد ذكي أقل مما يمتلك من موهبة ، ونصيحة مني إلى كل الشباب، أوعى تلعب في ملعب غيرك”.

 

وأوضح الفنان نور الشريف، أن لديه قناعة بأن ما يتبقى هو الإبداع الحقيقي فعلى سبيل المثال إسماعيل ياسين قدم 400 فيلم لم يتذكر منه الجمهور إلا الأفلام التي قدمها مع فطين عبد الوهاب على عكس نجيب الريحاني الذي قدم 9 أفلام فقط ويتذكر الجمهور منهم 7 أفلام.