(حضرموت21) خاص 

 

يعتبر محمد عبدالعظيم الحوثي, الابن العمّ اللدود لعبدالملك الحوثي زعيم ميليشيا الحوثي، محمد عبد العظيم الداعية الأبرز في اليمن للمذهب الزيديين.
يورى أنّ تصرفات ميليشيا الحوثي لا تمت لهذا المذهب بصلة بل يصفهم بالنصابين واللصوص وقطاع الطرق. يرفض محمد عبد العظيم الحوثي المذهب الإثنى عشري, كما يرفض التدخل الإيراني في شؤون اليمن ويعارض بشراسة ما يقول إنه ارغام الطائفة الزيدية على خدمة مصالح إيران.
وخاض عدة مواجهات مسلحة مع جماعة حركة تمرد الحوثي في صعدة, وآخرها لا تزال متواصلة منذ اليومين الماضيين ووفق المصادر, 
وتعود خلفية الاشتباكات الى قيام ميليشيات عبدالملك الحوثي بحملة مداهمات واعتقالات استهدفت أنصار واتباع محمد عبد العظيم لمعارضتهم الشديدة للانقلابيين وممارساتهم.
ووصف العالم الزيدي جماعة حسين الحوثي بأنهم “مجوس هذه الأمة”.
وقال ” إن هذه الجماعة تحارب الله ورسوله وأذلوا “مذهب آل البيت” وأنها أحلت دماء المسلمين”.
وخلص إلي القول ” إن ميلشيات الحوثي تقوم بتدمير البيوت على أهلها وتقوم بقتل المؤمنين بالأسلحة الثقيلة”.