(حضرموت 21)متابعات

بحث محمد السعدي وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني، اليوم الأربعاء، مع عبدالوهاب البدر مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، إمكانية استئناف تنفيذ المشاريع التنموية الممولة من الصندوق في اليمن.

وأشار السعدي، وفقا لـ”وكالة الأنباء اليمنية الرسمية”، إلى الجهود المبذولة لاستئناف استكمال تنفيذ المشاريع التنموية الممولة من الدول والمؤسسات المانحة ومنها الصندوق الكويتي.

وتشمل المشروعات التي ينفذها الصندوق الكويتي في اليمن مشروع تطوير شبكة النقل والتوزيع في مدينة عدن (المرحلة الأولى والثانية) بقيمة إجمالية 55 مليون دولار، ومشروع صيانة محطة مأرب الغازية الأولى وخط النقل 400 كيلومتر بمبلغ 36 مليون دولار، إضافة إلى برنامج الطرق الريفية ومشروع الأشغال العامة وبرنامج النمو الريفي.

وأكد المسؤول الكويتي استمرار دعم الصندوق للعملية التنموية في اليمن من خلال استئناف العمل في المشاريع، لما لذلك من أثر إيجابي على الوضع الاقتصادي والمعيشي.