الريدة وقصيعر(حضرموت 21)خاص: سامي بن بشير

نظم مكتب الصحة والسكان بمديرية الريدة وقصيعر، مؤخراً بثانوية الفقيد السقطري بالريدة الشرقية الدورة التدريبية للعاملين الصحيين والمشرفين المشاركين في الحملة الوطنية للتحصين ضد شلل الأطفال بحضور مدير عام مديرية الريدة و قصيعر الأستاذ عمر أحمد الجفري و الأستاذ محمد مبارك العجيلي مدير مكتب الصحة والسكان بالمديرية وصالح أحمد بن حمدين مشرف تحصين و عوض سالم العليي مسؤول التثقيف والتي سوف تنفذ خلال الفترة من 26 إلى 28 نوفمبر 2018م

وفي افتتاح الدورة رحب مدير مكتب الصحة العجيلي بالمدير العام والحضور من المشاركين في الدورة وأثناء حديثة أكد على تحقيق أهداف الحملة الوطنية وهي خلق مجتمع صحي معافى وقال على كل شخص يأخذ على عاتقه أن هذه خدمة يقدمها الأهلة ومنطقتة وتمنى من الجميع التعاون في مابينهم

وبعد ذلك أكد الأستاذ عمر الجفري المدير العام بالمديرية على أهمية الحملة الوطنية وضرورة رفع توعية المواطنين بتحصين أطفالهم، مشيراً بأن هذه الحملة الوطنية لها أبعاد صحية إنسانية داعياً إلى حشد الجهود للوصول إلى مختلف التجمعات السكانية وتضافر وتعاون الجميع لإنجاح هذه الحملة الوطنية.

وقد تلقى المشاركون في تنفيذ حملة التحصين ضد مرض شلل الأطفال بالمديرية معارف تدريبية حول كافة متعلقات ومستلزمات الحملة من لقاحات وسجلات وكيفية أداء مهامهم ونشاطهم ونسج علاقات جيدة مع المواطنين بما يساعدهم على إنجاز عملهم خلال فترة الحملة.

وبعد ذلك التقاء مدير مكتب الصحة الأستاذ محمد العجيلي في مكتبه مع مشرفي فرق التحصين بالمديرية.

و أوضح أن الدورة هدفت إلى اكتساب الفرق مهارات حول كيفية اعطاء اللقاح للأطفال دون سن الخامسة.

ودعا الجميع إلى التفاعل مع الفرق الميدانية المنفذة للحملة الوطنية للتحصين لمكافحة فيروس شلل الأطفال، مشيداً على أهمية تحصين الأطفال باعتبار ذلك مسؤولية تقع على عاتق الجميع للحفاظ على صحتهم من الإعاقة والشلل.