المكلا(حضرموت21) خاص: أحمد باجردانة



أقامت منظمة الحزب الاشتراكي بمحافظة حضرموت، صباح اليوم الأربعاء بمدينة المكلا حفلاً خطابي وفني، بمناسبة حلول الذكرى الـ ”55“ لثورة 14 أكتوبر الخالدة، والذكرى الـ ”51“ للاستقلال الوطني المجيد 30نوفمبر، والذكرى الـ ”40“ لتأسيس الحزب الاشتراكي.


وخلال الحفل القى السكرتير الأول للحزب الاشتراكي في حضرموت الأستاذ ”محمد الحامد“ كلمة نقل في مستهلها تحيات أمين عام الحزب الاشتراكي الأستاذ ”عبدالرحمن السقاف“ كما حيا قوات النخبة الحضرمية على تثبيت الأمن في ساحل حضرموت، مطالباً أياهم بالتمدد إلى وادي وصحراء حضرموت، والسيطرة على منفذ الوديعة الحدودي، وكذلك طالب الجهات المسؤولة بالسرعة في افتتاح مطار الريان الدولي.


كما عدد الأستاذ ”محمد الحامد“ الإنجازات التي عقبت استقلال الـ 30 من نوفمبر، والتي لم تستكمل ما بعد العام 90م من بنية تحتية وغيرها من المشاريع، وأن الحزب الاشتراكي اليوم قدم العديد من الشهداء والمعتقلين من أجل تقرير مصيرة واستعادة الدولة، مطالباً المكونات الجنوبية بوحدة الصف الجنوبي.


وبدوره القى المناضل ”صالح باعامر“ كلمة هنئ من خلالها الحاضرين بمناسبة ذكرى الـ 30 من نوفمبر وأنه في مثل هذا اليوم عاشت محافظة حضرموت حياة جميلة للإحتفال بذكرى الإستقلال، معدداً مراحل ومحطات ثورة الـ 14 من أكتوبر وكيفية نجاح الثورة.


وتخلل الحفل العديد من الرقصات الشعبية، واللوحات الفنية للأطفال، والقصائد الشعرية، وفقرة غنائية للفنان الشاب شادي بن جابر.

 حضر الحفل عدداً من القيادات السياسية والعسكرية والإجتماعية وعدد من المواطنين.