مأرب(حضرموت 21)خاص
رد ناشط سياسي من محافظة مأرب على محافظ المحافظة سلطان العرادة الذي نفى وجود سجون سرية تابعة للإخوان في مأرب ، وتساءل أين قتل واخفي العشرات من أبناء مأرب اذا كانت لا توجد سجون سرية فعلاً.
وعلق الناشط السياسي المأربي محسن ناصر الكثيري المرادي على محافظ مأرب الذي نفى وجود سجون سرية خلال مقابلته مع قناة أبوظبي أمس الجمعة ، وقال محسن : “محافظ مأرب ينفي وجود سجون سرية داخل مأرب واذا وجدت سجون أنه المسؤول عن تلك السجون ، الحمد لله انه اعترف عن أنه المسؤول”.
وتساءل المرادي في منشور كتبه على حسابه فيسبوك : “طيب من يسأل العراده أين توفى الحاج يحيى دموم الم يتوفى في أحد السجون السرية واين توفى العودي والشريف وهرشل وأين المغيبين”
وقال المرادي: “على أهالي المتوفين في سجون مأرب ان يعرفوا ان العراده هو الغريم الأول لهم ويطالبوا بسرعة محاكمته لأنه أنكر السجون السرية وقال انه المسؤول عنها”.