ستوكهولم(حضرموت 21)خاص
اعلنت الشرعية ممثلة برئيس وفدها المفاثض في السويد خالد اليماني موافقتها بسيادة الأمم المتحدة على ميناء الحديدة وبقية مؤسسات المحافظة الهامة. 
ويعد تصريح وزير الخارجية ورئيس وفد الشرعية خالد اليماني لوسائل الإعلام بأنهم موافقين على إدارة الأمم المتحدة لميناء الحديدة. تنازلا عن سيادة الشرعية على الحديدة. 
وخضعت الشرعية بالتنازل عن سيادتها على الحديدة بمقابل نجاح الحوثيين في الشراكة مع الأمم المتحدة بإدارة الحديدة. 
وبالتزامن مع اعلان الشرعية تنتزلها عن سيادة الحديدة، قالت وكالة الانباء الفرنسية ان وفد الحوثي انه يطالب بتشكيل مجلس رئاسي مشترك ينال الحوثيين فيه 50% مضاف اليه ان يكون رئيس المجلس الرئاسي شخصية متوافق عليها والحوثيين راضيين عليه. 
طلب الحوثي بتشكيل مجلس رئاسي يعتبر الغاء للشرعية، وقد لاقى طلب الحوثي تفهما من المبعوث الدولي الذي وعد بان يكون ذلك ضمن خطة المفاوضات لحل المشكلة المتعلقة بالفترة الانتقالي في اليمن.