أخبار اليمن

الحوثيون يحضرون لسجن صالح بإقرار الذمة المالية

Aa

صنعاء (حضرموت21) وكالات 

طالبت مليشيات الحوثي حليفها السابق المخلوع علي عبد الله صالح بتقديم إقرار للذمة المالية؛ ما يؤشر لتحضيرها توجيه اتهامات له بالفساد تبرر زجه في السجن.

  • الزهايمر والخرف نهاية صالح علي يد الحوثيين 

  فإن هيئة مكافحة الفساد التابعة للحوثيين طالبته رسميا بتقديم إقرارات بذمته المالية، وإلا فإن العقوبة ستكون السجن بحسب القانون.

وأوضحت رسالة صادرة من الهيئة في 11 سبتمبر/أيلول الجاري، فإن صالح هو من أصدر قانونا بشأن الإقرار بالذمة المالية عام 2006، لكنه لم يقدم أي إقرار عن ممتلكاته هو.

وخضع صالح لعقوبات أممية عام 2015 بموجب قرار مجلس الأمن الدولي، تشمل تجميد الأصول المالية والمنع من السفر، لكن منذ ذلك الوقت لم يتم الكشف عن أصول أو سيولة مالية تابعة له في الخارج.

aser

 

ويأتي تهديد الحوثيين لصالح بالسجن- إن صح- ضمن سلسلة من الوسائل التي يبتدعها الحوثيون لإبعاد المخلوع عن الحياة السياسية، وعن منافستهم في فرض النفوذ على صنعاء وشمال اليمن.

فهناك مصادر  تشير الى ان هناك  ضغوط حوثية تمارس على المخلوع لتنحيه عن رئاسة حزب المؤتمر الشعبي العام ومطالبتهم بتولي نائبه عارف الزوكا بدلا عنه الذي يبدو أنه مرتبط بعلاقات حميمية مع المليشيات الحوثية.

ووفق المصادر ذاتها فإن الحوثيين أبلغوا عفاش رسميا في وقت سابق رغبتهم في مغادرته لليمن وتكفلوا بترتيب خروجه.

 

وفي إشارة إلى احتجابه الفترة المقبلة- طوعا أو كرها- كتب صالح منشرواً مقتضباً على صفحته على فيس بوك قبل يومين قال فيه إنه فوّض أمين عام الحزب عارف الزوكا بالقيام بالواجبات المجتمعية (مشاركة في جنائز أو أعراس) تجاه أعضاء وأنصار حزبه وعموم اليمنيين، متذرعاً بأن وقته ضيق وبأنه يخشى أن ينسى أحداً.

ورجح مراقبون أن صالح قرر الاختفاء تماماً عن المشهد لإبعاد نفسه عن الحرج الذي وضعته فيه جماعة الحوثي بعد قيامها بتضييق الخناق على أنصاره وقيادات حزبه، وبات يخشى الاعتقال أو الاغتيال.

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: