أخبار اليمن

مواطنون ونشطاء بمأرب: مأرب تعيش أوضاعا مأساوية تحت إحتلال زيدي

مأرب (حضرموت21) خاص

قال مواطنون ونشطاء بمحافظة مأرب، ان المحافظة تعيش تحت وطأة احتلال زيدي، ويتعرض ابناءها للإقصاء والتهميش.

وفي منشورات لهم على صفحات التواصل الاجتماعي هاجم أبناء مأرب، قوات علي محسن الاحمر وهيئة الاركان العامة، مشيرين ان مأرب تعاني من اوضاع أمنية ومعيشيه صعبة للغاية، ويستخدمها قيادات شمال الشمال للنهب وجمع ثروات مالية.

وطالب ابناء مأرب بتولي قيادات امنية وعسكرية ومدنية في مأرب، بنسبة 50% على الاقل يكونوا من ابناء المحافظة، رافضين التعيينات والتدخلات التي يقوم بها الاحمر وهيئة الاركان العامة.

واقدمت قوات تابعة لعلي محسن الاحمر، على استخدام الرصاص والمدفعية ضد قبائل عبيدة المأربية، حيث لا تزال التوترات مستمرة بين الجانبين.

جديد داخل المقالة

وقال الناشط المأربي عبداللطيف العباب في منشور له على صفحته بالفيس بوك: ” تولي قيادة الأمن بمأرب من أحد كوادر مأرب العسكريين سيكون الحل في تخفيف كثير من التجاوزات التي تحصل بمأرب لأن العسكري المأربي أعرف وادرى بالوضع بمأرب عن غيره من العسكريين من المحافظات الأخرى والذين يظنون أنهم في سوق الملح بصنعاء..”.

من جهته قال الناشط سلطان رزق مهدي: ” لما يجيك عسكري عمره لايتجاوز 14 عام ويقتل شيخ قبيله له ثقله في المجتمع هنا المشكله ،نريد قيادين من أبناء المحافظه وعسكر من أبناء المحافظه. 

وطالب مهدي بالقول: كل لواء او كتيبه او وحده عسكريه يكون نصيب أبناء مارب منها 50 بالمئه لكي يستقر الوضع الأمني” .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: