أخبار اليمن

وثيقة… محافظ مأرب «سلطان العرادة» يطالب الرئاسة بتسديد ديونه الشخصية بنحو «مليوني دولار».

مأرب (حضرموت21) خاص 
 
كشفت وثيقة موجهة من قبل محافظ مأرب القيادي الإخواني البارز «سلطان العرادة» إلى رئيس الجمهورية «عبدربه منصور هادي» عن حجم الفساد والعبث الكبيرين بالمال العام لأغراض و مصالح شخصية، دون أي مسوغ قانوني.
 
 
وتضمنت الوثيقة مطالبة «العرادة» للرئيس «هادي» بتنفيذ وعوده الشفهية السابقة، والخاصة بمنح المحافظ مبلغ «مليون وسبعمائة ألف دولار» لمواجهة التزاماته وديونه الشخصية علاوة على مطالبة «العرادة» باعتماد مكافأة شهرية خاصة له تبلغ «100 ألف دولار». في إشارة أن المبلغ المطلوب غير مخصص لأي استحقاق خاص بالوظيفة العامة .
 
 
شركة صافر
وفي حين حدد محافظ بمأرب في مذكرته المرفوعة للرئاسة، «شركة صافر» كجهة معنية بصرف المبالغ المطلوبة. كشفت الوثيقة تردد لدى الرئيس «هادي» في التوجيه بالصرف ، حيث أحال الرئيس الطلب إلى وزير النفط، بادئ الأمر، ثم عاد لإحالة التوجه لمدير مكتبه ليستقر أخيرا بتوجيه ثالث لـ«شركة صافر» لصرف المبالغ التي يطالب بها محافظ مأرب، بحجة تغطية التزاماته الشخصية إضافة إلى اعتماد «100 ألف دولار» كمصروف جيب شهري للمحافظ المحسوب على جماعة «الإخوان» الأمر الذي يؤكد أن المبلغ المطلوب خاص بشخص «العرادة»، لا المحافظة.
 
فساد
ويبدو واضحا في طيات مذكرة «العرادة»، وتوجيهات الرئيس «المتخبطة» أن المبلغ عبارة عن مكافأة خاصة، لا علاقة لها بمشاريع المحافظة النفطية الفقيرة التي يعبث بها «الإخوان».
 
 
ومما يثير الغرابة أكثر هو مطالبة محافظ مأرب بهذه المبالغ الكبيرة في الوقت الذي يستحوذ فيه الرجل على إيرادات المحافظة الطائلة، منذ سنوات.
 
 
كما يبدو غريبا، أيضا، توجيه رئيس الجمهورية بصرف نصف المبلغ الضخم، لمحافظ لديه موارد بمئات الملايين يستحوذ على معظمها، ثم يأتي ليطلب المساعدة، في وقت تعاني البلد من أزمة اقتصادية وضائقة مالية خانقة وتوسع لمساحة الفقر والحاجة، ناهيك عن عجز الدولة عن صرف معاشات موظفيها في معظم المحافظات للشهر الثامن على التوالي.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: