تقارير

تقرير خاص: النخبة الشبوانية تُعيد الاستقرار إلى شبوة عقب سنوات من الحرمان 

Aa

شبوة (حضرموت21) محمد فهد الجنيدي 

اعادت قوات النخبة الشبوانية المدعومة إماراتيا الاستقرار لمحافظة شبوة، التي طالما حلم أبنائها بعيش كريم بعيدًا عن الجماعات المسلحة التي عبثت بالمحافظة ومزقت وحدة الصف طوال الأعوام الماضية.

وتمكنت قوات النخبة الشبوانية، خلال أقل من شهرين من بسط نفوذها على مدينتي عزان وحبان وجردان وانتشرت في مداخل ومخارج مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة الأسبوع الماضي.

 

تنسيق للجهود بين قيادة النخبة ومحافظ شبوة

نفى مصدر مسؤول الأنباء التي تحدثت عن خلاف بين محافظ شبوة علي بن راشد الحارثي، وقيادة النخبة الشبوانية، مؤكدا ان هناك تنسيق بين قيادة النخبة و اللجنة الأمنية في المحافظة وعلى رأسها المحافظ.

aser

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر أسمه لـــ(حضرموت21) ان العاصمة عتق لن تؤمن بدخول قوات النخبة مباشرة لأنها مفتوحة جغرافيًا من جميع الاتجاهات .

 

واضاف: العاصمة عتق هي ضمن خطط الحكومة والتحالف العربي في تأمينها وماقمت به النخبة من انتشار حول العاصمة بمسافات طويله تصل الى مائة الكيلو مترات تعتبر من الخطط الامنية الراقية والممتازة مؤكداً انه وبعد هذا الانتشار سيكون تأمين مدينة عتق بسهولة وبأبسط الإمكانيات .

وقال المصدر الذي فضل عدم ذكر أسمه، ان من ضمن التنسيق بين اللجنة الأمنية بالمحافظة وقيادة النخبة الشبوانية، يتم تدريب وتجهيز المستجدين في الأمن العام الذي رقموا وصرفت مرتباتهم وعددهم ثلاثة آلاف فرد من جميع مديريات شبوة على دفع في معسكرات النخبة بنفس تدريب وتجهيز النخبة.

واضاف: سوف يتم إعادة تفعيل أمن المديريات واعادة انتشار الشرطة في  المديريات ومراكز وإدارات الشرطة بهذه القوات الجديدة اضافة الى قوات الأمن السابقة.

واكد ان أول دفعة ستبدأ بعدد خمسمائة فرد خلال الايام القليلة القادمة.

إنجازات ونجاحات مستمرة

وحققت قوات النخبة الشبوانية، إنجازات ونجاحات تمثلت في تأمين مديريات محافظة شبوة، من الجماعات المسلحة التي كانت تنتشر بكثافة وتقلق المواطنين، بالإضافة إلى إنهاء عمليات التقطع، والتي كانت من أهم العراقيل التي أثقلت كاهل المواطنين، في شبوة.

والقت القوات الشبوانية، القبض على الخارجين عن النظام والقانون، والذين كانوا يقلقون السكينة العامة، مما قوبل بارتياح شعبي كبير في صفوف المواطنين لاسيما وأن الجيوش التي انتشرت أبان حكم “صالح” في شبوة لم تكن تطارد الخارجين عن النظام والقانون، بل تقوم بتشجيعهم ودعمهم.

 

*آراء المواطنين

وأشاد مواطنون بمحافظة شبوة، بقوات النخبة الشبوانية، التي قالوا أنها أعادت لهم الأمل بعد سنوات من الإجحاف والإهمال لهذه المحافظة .

واعتبر مواطنون النخبة الشبوانية، بأنها أولى القوات التي تدخل شبوة وتؤمنها بالكامل بدون فرض جبايات في النقاط التابعة لها، مشيدين في الوقت ذاته بالتعامل الراقي لأفراد النخبة، مثنيين على تتبعهم للعناصر الخارجة عن القانون.

وطالب، المواطنون في ختام حديثهم قوات النخبة، عدم الإسراع بالأطقم العسكرية في أسواق المدن، احتراما لزوار الأسواق وساكني المدن ولما له من أضرار على المواطنين بالإضافة إلى ان هذه الظاهرة تعكس منظر غير لائق لأفراد النخبة – حد قولهم.

 

يذكر ان قوات النخبة الشبوانية المدعومة إماراتيا، قد انتشرت في محافظة شبوة، في الثالث من أغسطس من العام الجاري.

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: