كتاب ومقالات

هل استكثرتم على أبين الفرح؟ مقال لـ:أنور الصوفي

Aa

أبين الحزينة دوماً، والمنكوبة دوماً، والجريحة في كل زمان ومكان، أبين التي استخسروا فيها الاحتفال، أبين التي نازعوها الفرحة، أبين التي لم يتركوها ترقص وتحتفي بأعيادها ومناسباتها، أبين لم يفعلوا فيها كل مافعلوه إلا لعلمهم أن أبين متى ما تعافت تعافى معها الجنوب كله، فهي ساعد الجنوب القوي، وهي المدد، فهي مصنع الرجال،وولادة الزعماء والرؤساء والقادة، هي المارد الذي إذا زمجر انتفض كل الجنوب، هي عرين الأسود الذين إذا كشروا عن أنيابهم تسمر العدو خوفاً وهيبة .

  لماذا استكثرتم على أبين المشاريع التي جاءت بها الحكومة؟ أليس لأبين الحق في التمتع بخيراتها وبناء مستقبلها بعيداً عن نزواتكم الصبيانية؟ ألا تستحق أبين المشاريع التي وضعت لها الحكومة حجر الأساس؟

 إن كانت الإجابة ببلى، فلماذا هذه الجلبة وهذه الفوضى التي أحدثتموها عندما زارها رئيس الحكومة التي تأتي لكم بالمرتبات الشهرية، والتي تطالبونها بالماء والكهرباء وكل الاحتياجات، فلماذا تطالبون بكل هذا وعندما يأتون إليكم تخرجون لتزرعوا الفوضى، فلقد كان الأجدر بكم أن تخرجوا حاملين الورود لضيوف المحافظة، وكان عليكم واجب الحماية والترحيب، فهل استكثرتم على أبين فرحتها؟

 فلقد شوش خروجكم الاحتفال ولم يحقق لكم شيئاً، وأبين تحتاج لجهد كل أبنائها .

   ماذا يعني خروجكم في يوم فرحة أبين؟

ألا تريدون لأبين أن ترقص وتطرب على أهازيج بلابلها؟ 

aser

ألا يكفيها جراحات وآهات السنين الماضيات؟

فبرعاية ابنها البار بها وبأخواتها الأخ المشير هادي احتفلت أبين رغماً عنكم، ووضعت اللبنات الأولى لمشاريعها التنموية، فرفقاً بأبين يا أبناء أبين، فهادي جاء ليبني أبين ويبني كل الجنوب وكل الشمال، فلا تخربوا بنيانكم بأيديكم، ولا تكونوا كالتي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثاً، فتمسكوا بأبين وطالبوا بمشاريعكم وركنوا شعاراتكم، فالرئيس هادي وهو من بطن هذه المحافظة، ولن تجدوا من يخدم المحافظة أفضل من أبنائها، فهل يوجد بينكم رجل رشيد؟!!

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: