أخبار شبوة

دعم الإمارات لقوات النخبة الشبوانية

شبوه (حضرموت21) متابعات 

أشاد القيادي في قوات النخبة الشبوانية بالدعم والمساندة المقدمة من التحالف العربي وخاصة دولة الإمارات العربية المتحدة التي تسهم بشكل كبير في إسناد القوات وتنفيذ المهام العسكرية الرامية لترسيخ الأمن والاستقرار في شبوة.

وأشار إلى أن الإمارات تستحق التقدير والشكر على مساندتهم وإسهامهم بشكل غير محدود في تأهيل وتدريب النخبة الشبوانية وإمدادهم بالسلاح والمعدات لتثبيت الأمن والاستقرار في محافظة شبوة، موضحاً أن الأشقاء الإماراتيين يشاركون في تحقيق شعار «معاً خطوة بخطوة نحو تحقيق ما فيه خير لشبوة»، وهذا ليس بغريب فهم أبناء زايد الخير.

وواصلت قوات النخبة الشبوانية انتشارها لتأمين خط العبر الدولي الممتد بين محافظتي شبوة وحضرموت، وصولاً إلى المملكة العربية السعودية.

 وانتشرت القوات العسكرية على امتداد الخط الدولي ونصبت 12 حاجزاً أمنياً بهدف تأمين حركة السير والمسافرين بعد أن ظل الطريق يمثل خطورة على المارين والقادمين والمسافرين إلى الأراضي السعودية.

وأكد العقيد ركن، محمد فرج، قائد القوات الشبوانية في حراد أن الجهود المتواصلة من أجل تأمين خط العبر الدولي وضبط المخالفين والمطلوبين واتخاذ الإجراءات المناسبة بحقهم، موضحاً أن القوات المرابطة في النقاط الأمنية تلقوا تدريبات عسكرية متكاملة على مدى سنة كاملة من أجل تنفيذ المهام الأمنية بشكل متكامل.

وأشار إلى أن القوات تمكنت من ضبط قاطرة تحمل قذائف دبابة وعدداً من الإثيوبيين والصوماليين، وأن الأجهزة الأمنية تجري تحقيقاتها مع سائق القاطرة والمهاجرين غير الشرعيين الذين تم ضبطهم.

وتوعد العقيد فرج بأن قوات النخبة لن تتهاون في التعامل مع أي جماعات وعناصر خارجة على النظام والقانون تسعى إلى نشر الفوضى في المحافظة بشكل عام، موضحاً أن تلك الجماعات سيتم تعقب وملاحقة كل من يثبت تورطه بالأعمال الإجرامية أو نشر الفوضى وإقلاق السكينة العامة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: