مجتمع مدني

إقامة الحولية السنوية في ذكرى دخول الإمام المهاجر إلى حضرموت بحضور جمع غفير من أبناء وادي حضرموت

سيئون (حضرموت21) خاص: عبدالله بن شهاب/ ت:محمد البيتي

أقيمت مساء يوم الأربعاء ١٤ محرم ١٤٣٩ الموافق ٤ أكتوبر ٢٠١٧م الحولية السنوية في ذكرى دخول الإمام المهاجر أحمد بن عيسى إلى حضرموت بمنطقة الحسيِّسة بحضور عدد من الدعاة والعلماء والشخصيات الاجتماعية والأعيان و[مع غفير من مختلف مدن وادي حضرموت.

وقد قرئت في الجلسة التي عقدت بعد صلاة المغرب بمسجد الإمام أحمد الحبشي السيرة النبوية العطرة على صاحبها أفضل الصلاة والسلام ثم تلتها كلمات وعظية ابتدأها العلامة الحبيب علي المشهور بن محمد بن حفيظ رئيس مجلس الإفتاء بمدينة تريم بكلمة تحدث عن شرف الانتماء للدين الحنيف وما خصه الله تعالى المنضبطين به والمحتكمين إليه في كل أمورهم وأحوالهم.

وتطرق في كلمته عن سيرة الإمام المهاجر وما قام به في خدمة أهل الوادي بالخصوص وأهل الإسلام بالعموم من خلال نشر ثقافة الإسلام السمحاء القائمة على المحبة ونشر الأمان والسلام والاطمئنان ، حاثا الحاضرين على التعلق بمثل هذه الشخصية التي لها عميق الأثر في تاريخ حضرموت علما وعملا وسلوكا ودعوة وفي الاصلاح بين الناس وجمعهم على القواسم المشتركة.

ثم ألقى الداعية إلى الله الحبيب عمر بن محمد بن حفيظ عميد دار المصطفى بتريم للدراسات الإسلامية كلمة قيِّمة عن ثوابت مدرسة حضرموت التي أرساها وثبت دعائمها الإمام المهاجر بالثوابت الخمسة وظهر أثرها ونفعها على جميع أهل الوادي ، مركزا على جعل هذا الإمام وجهة لكل من أراد السير في طريق التربية والدعوة إلى الله بكل ما أوتي فقد انتقل من البصرة إلى هذه الأرض المباركة ليبذل فيها جُل جهده لخدمة الناس ونشر المحبة والتآخي والعيش المشترك ، مبتهلا في ختام كلمته إلى الله العلي القدير أن يعم البلاد بالأمن والأمان والطمأنينة وأن يوفق الكل إلى ما يحبه الله ويرضاه.

جديد داخل المقالة

وفي كلمة موجزة للدكتور حسن بن عبدالله الهادي أكد فيها على أهمية الدور الذي قامت به مدرسة حضرموت في خدمة ونشر الإسلام بالحكمة والموعظة الحسنة والاعتدال الواعي ، شاكرا كل من ساهم في إقامة وإنجاح هذه الحولية السنوية التي أحياها العلامة والمفكر الإسلامي الحبيب أبوبكر العدني بن علي المشهور ابتداء برباط المهاجر وكلية الوسطية الشرعية والمؤسسات التابعة لأربطة التربية الإسلامية وكذا كل من شارك وساهم في خدمة الزوار والوفود القادمة إلى هذا الشِعبب المبارك.

الجدير بالذكر أن حولية الإمام المهاجر تعقد سنويا في الثلث الثاني من شهر محرم وتقام على هامشها الألعاب الشعبية “الشبواني” بمشاركة مجموعة من العدد الشعبية من وادي حضرموت بالإضافة إلى إقامة سوق شعبية لعرض وبيع المنتجات والمأكولات المحلية والشعبية.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: