رياضة عالمية

ضربة موجعة لمانشستر يونايتد قبل مواجهة ليفربول

(حضرموت21)وكالات

ازدادت متاعب خط وسط مانشستر يونايتد، بعدما أصيب البلجيكي المتألق مروان فيلايني في ركبته، خلال اللعب مع بلاده، وربما يغيب فترة طويلة.

وساهم فيلايني بشكل مؤثر في البداية القوية ليونايتد للموسم، لكنه استمر 29 دقيقة فقط قبل أن يخرج مصاباً من مباراة بلجيكا أمام البوسنة والهرسك في تصفيات كأس العالم، بعدما وقف على ركبته بشكل غير صحيح.

ورغم أن اللاعب (29 عاماً) غادر الملعب دون استخدام عكازين، في لقاء انتهى بفوز بلجيكا 4-3، إلا أن مدربه الإسباني روبرتو مارتينيز أثار القلق بشأن حالته.

وقال مارتينيز للصحافيين: “نحن كلنا نشعر بالقلق بشأن فيلايني، ونخشى أن يكون تعرض لإصابة في أربطة الركبة”.

وأعلن الاتحاد البلجيكي أن فيلايني سيخضع لفحوص اليوم الأحد ، وقال الاتحاد البلجيكي: “يستحق الأمر الشعور بالقلق من النظرة الأولى، لأربطة الركبة اليسرى”.

وتحدث مؤخراً مدرب يونايتد جوزيه مورينيو عن مخاوفه بشأن التأثر بشكل سلبي بفترة التوقف الدولية، وذلك قبل خوض مباراة قمة أمام ليفربول في أنفيلد.

وتعرض لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا، صاحب أغلى صفقة انضمام ليونايتد، لإصابة في عضلات الفخذ الخلفية في لقاء يونايتد أمام بازل في دوري أبطال أوروبا الشهر الماضي، وربما يستمر غيابه طويلاً.

وتحوم شكوك كبيرة حول إمكانية مشاركة لاعب وسط آخر هو مايكل كاريك، الذي شارك في مباراة واحدة هذا الموسم، أمام ليفربول.

وبعد حصد 19 نقطة من 7 مباريات بالدوري، يحتل يونايتد المركز الثاني بفارق الأهداف عن جاره مانشستر سيتي المتصدر.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: