أخبار عربية

اللاعب الذي أخرج مصر من المونديال سيصبح رئيسا للجمهورية

8888
Aa

(حضرموت21)وكالات/9:23:13 AM

جورج وياه سجل هدفه بمرمى الحارس الذي لعب مباراة المنتخب المصري ضد الكونغولي

اللاعب الذي اعتنق الإسلام مرة، وحرم مصرمن  التاهل الى نهائيات كاس العالم  1998 في فرنسا، وصاحب أحد أجمل الأهداف بتاريخ كرة القدم، إن لم يكن ذلك الهدف الذي سجله في 1996 أجملها، وفق ما نراه بفيديو تبثه “العربية.نت” أدناه، خرج فائزاً اليوم الأحد بين 20 مرشحاً خاضوا انتخابات رئاسية الثلاثاء الماضي بليبيريا، فانظر كيف استلم الكرة من حيث حارس مرمى فريقه، ومضى بها مخترقاً دفاعات الخصم حتى أدخلها هدفاً رائعاً في مرمى الجانب الآخر من الملعب.

أظهرت النتائج الأولية فجر اليوم، أن 39.2% من أصوات مليون و200 ألف ناخب، ذهبت للاعب الكرة المتقاعد جورج وياه، الموصوف دائماً بأسطورة كروية، وحصل Boakai Joseph نائب رئيس ليبريا الحالي، على 29.6% تؤهله ليخوض مع النجم الكروي جولة الإعادة الثانية الشهر المقبل، وسط استطلاعات، أجمعت بأن George Weah البالغ 51 سنة، سيصبح رئيساً لبلاد سكانها 4 ملايين، وشهدت حرباً أهلية طاحنة بدءاً من 1989 طوال 7 أعوام، وفيها قضى ربع مليون قتيل، بينهم والداه.

وياه يخترق دفاعات “المنتخب المصري” ويخطف الهدف

جورج وياه، هو من أخرج مصر من تصفيات مونديال  1998 بفرنسا، حين كانت وتونس وليبيريا وناميبيا بمجموعة، يتاهل لكاس العالم من يتصدرها  وكان المنتخب_المصري الأكثر جدارة، وفق ما استنتجته “العربية.نت” من قراءتها بموقع YallaKora الرياضي عن مبارياته التي فاز بأولها على منتخب ناميبيا في القاهرة 7-1 لكنه مني بهزيمة خارج أرضه، بهدف لقاء لا شيء في تونس.

 

aser

مع زوجته كلار، ومعهما أولادهما الثلاثة في الصورة الثانية

بعدها خاض بابريل 1997 مباراة ثالثة وحاسمة في مدينة أكرا، عاصمة غانا، مطمئناً أنه سيلعب ضد منتخب كان موصوفاً بضعيف، لولا وجود لاعب فيه يعتبرونه الأفضل بالعالم، هو جورج وياه الذي ظهر من الجانب الأيسر للملعب، كأنه جاء من عالم اللاشيء، واخترق الدفاعات المصرية، ليخطف بالدقيقة 29 من المباراة هدفاً هز به شباك حارس المرمى عصام الحضري.

 

وياه (الى اليمين) يدلي بصوته، وجوزف بوكاي، نائب الرئيس الحالي، يدلي بصوته أيضا

القادم رئيساً على ليبيريا، بحسب ما تجمع الاستطلاعات، متزوج وأب لثلاثة أبناء، وساحر جماهيري لليبيريين، فاز في 1995 بجائزة أفضل لاعب على مستوى العالم، وبجائزة أفضل لاعب بأوروبا. كما فاز 3 مرات بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في إفريقيا، واعتنق الإسلام “عن اقتناع” حين كان لاعباً في أواخر تسعينات القرن الماضي بموناكو في الجنوب الفرنسي، لكنه عاد عنه في 2004 من دون أن يعود إلى المسيحية كما كان، فبقي معلقاً.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: