دين

مدارس دار المصطفى الاهلية بسيئون تختتم فعاليات أسبوع الهجرة النبوية

سيئون (حضرموت21) خاص: جمعان دويل

نظمت مدارس دار المصطفى الاهلية فرع سيئون لمرحلة التمهيدي والأساسي والثانوي احتفالية صباحية باختتام فعاليات أسبوع الهجرة النبوية لصاحبها عليه افضل الصلاة وازكى التسليم محمد صل الله عليه وسلم التي نظمتها شعبة التربية الإسلامية والتربية البدنية بالمدارس إحياء لذكرى الهجرة النبوية وغرس قيّم وأخلاق النبي ( صلعم ) في قلوب طلاب مدارس الدار من خلال جملة من الفعاليات والأنشطة على مدى أسبوع كامل في مجالات ( المحاضرات , مسابقات ثقافية أسرية وطلابية , مسابقات شعرية , مباريات في كرة القدم الخماسية , كرة الطائرة , تنس الطاولة , كرة اليد ) وخصصت لها جوائز قيمة للفائزين الأوائل من الطلاب .

وفي الاحتفالية التي بدأت بآي من الذكر الحكيم وحديث من كلام سيد المرسلين, أشاد مدير إدارة التربية والتعليم بمديرية سيئون الاستاذ / انور احمد عبدالخير بتلك الأنشطة التي افتتحت بها مدارس دار المصطفى العام الدراسي الجديد الاحتفال بالهجرة النبوية لصاحبها عليه افضل الصلاة والتسليم والعام الهجري الجديد وبهذه الهمة وهذا النشاط وهذا التميّز مهنئا لهم المبنى الجديد لمدارس دار المصطفى المزينة وإدارتها وطلابها وتفاعلهم ونشاطهم الذي حتما سينعكس في التحصيل العلمي ان شاء الله تعالى , وأضاف الحداد شرف لإدارة التربية والتعليم بمديرية سيئون أن تكون إدارت المدارس وطلابها يتحلون بهذا التميّز والأخلاق العالية والقيّم النبيلة سوى في المدرسة والمسجد او البيت او الشارع بإتباع سنة نبينا وحبيبنا محمد صل الله عليه وسلم , مشيرا بأنه تعجز الكلمات عن وصف هذه الاحتفالية وما لبسته من حلة جميلة عكست فعاليات هذا الأسبوع في التنافس على نيل شرف أحد جوائز هذه المسابقات .

مقدما شكره وتقديره للإدارة المدرسية والطاقم التعليمي بمدارس دار المصطفى الأهلية على جهودهم الذي دائما ومشاركتهم الفعالة في جميع الأنشطة التي ينظمها قسم الأنشطة المدرسية بإدارة التربية بالمديرة وهو دليل على أن مدارس دارس المصطفى فرع سيئون أنموذج في العمل التربوي والتعليمي , حاثا الطلاب على بذل مزيد من الجهد في التحصيل العلمي ويكون موازيا لهذا النشاط .

فيما أوضح رئيس مجلس إدارة مدارس دار المصطفى فرع سيئون الداعية / عمر ابوبكر بن عقيل إن مدارس دار المصطفى الاهلية ليس بديل و لا ايضا اقيمت وتأسست لأجل نظيف مدرسة إلى المدارس الموجودة في الساحة ولكن أسست مدارس المصطفى لأهداف ومقاصد سامية واهما غرس القيّم الأخلاقية والتعليمية وتزويد طلابها بالمعارف والمفاهيم العلمية بالطرق الحديثة والمفاهيم الدينية على نهج وسنة الحبيب المصطفى صل الله عليه وسلم .

جديد داخل المقالة

وأشار بن عقيل إن الاحتفال بأسبوع الهجرة النبوية ليس مجرد احتفال بسابقات وأنشطة وإنما أن كيف نتعلم من دروس وعبر حياة الرسول محمد صل الله عليه وسلم لتكون نبراسا لنا ومنهجا في حياتنا العلمية والعملية وغرسها في طلابنا الذين يشكلون أسرة واحدة في بيت واحد يسوده المحبة والتآخي والتراحم وينعكس ذلك في الاسرة والمجتمع .

وبدوره أكد مدير مدارس المصطفى الاهلية للمرحلة التمهيدية والأساسية والثانوية الاستاذ / علي سالم علي السقاف بأن جميع الأنشطة والفعاليات التي تم تنظيمها من قبل شعبتي التربية الإسلامية والتربية البدنية شهدت تنافسا قويا بين الطلاب مؤكدا بأن المدارس منذ تأسيسها تحتفل سنويا بالهجرة النبوية ويشارك فيها غالبية الطلاب إضافة إلى المحاضرات التي تتركز عناوينها حول الهجرة النبوية وأثرها في الإسلام , مقدما شكره وتقديره لإدارة التربية والتعليم بالمديرية التي تسهم وتتواجد في غالبية احتفالات مدارس دار المصطفى فرع سيئون مؤكدا بأن المدارس جزء لا يتجزأ من حقل التربية والتعليم بالمديرية التي تسير وملتزمة على مناهجه التعليمية المقررة ’ مهنئا أبنائه الطلاب الفائزين في المسابقات سوى الجماعية او الفردية متمنيا لهم عاما سعيد مليئا بالحماس والجهد والتفوّق بإذن الله تعالى .

وتخللت الاحتفالية عدد من الفقرات الإنشادية قدمها طلاب الإنشاد بالمدرسة وكذا قصائد شعرية بهذه المناسبة وعرض ريبورتاج مصور عن الأنشطة والفعاليات التي أقيمت خلال الأسبوع .

وفي ختام الاحتفالية الذي حضرها رئيس قسم الانشطة المدرسية بإدارة التربية بالمديرية الاستاذ / ماجد أمين الكثيري ورئيس الأنشطة الثقافية بإدارة التربية بسيئون الاستاذ / علوي عيدروس العيدروس والداعية إلى الله الاستاذ / محمد حسين الحبشي وعدد من أولياء الأمور ووكلاء مدارس دار المصطفى  فرع سيئون والمعلمين تم تكريم الفائزين في المسابقات الثقافية الأسرية والطلابية وكذا المسابقات الرياضية بالجوائز العينية والكؤوس والميداليات .

واختتمت الاحتفالية الصباحية بالدعاء من قبل الداعية إلى الله الاستاذ الفاضل / محمد حسين الحبشي أن يجعل الله هذا العام عام التفوّق والنجاح ويعم فيه الامن والامان على أمة خير الأنام ويشرح الله قلوب الطلاب على محبة العلم والتعلم وعلى السير على نهج كتاب الله وسنة الحبيب المصطفى صل الله عليه وسلم .

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: