اخبار عدن

أول مركز للدراسات وحقوق الإنسان يدين قرار الحوثيين وقف الدراسة لغرض نقل الأطفال الى جبهات القتال

عدن (حضرموت21) خاص

يعبر مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان عن استنكاره الشديد لقرار (انصار الله – الحوثيين ) وحكومتهم في صنعاء بتوسيع مساحة وأعداد الأطفال المنخرطين في القتال في مختلف جبهات الحرب التي تشهدها اليمن .

والذي جاء على لسان ( وزير حكومتهم في صنعاء حسن زيد وزير الشباب والرياضة ..) والذي أشار الى وقف سير العملية التعليمية فترة عام ونقل الأطفال تلاميذ المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية ) الى جبهات القتال.

أن إصرار أنصار الله ( الحوثيين ومن معهم ) في استخدام الأطفال في المعارك الحربية وفي جبهات القتال إنما يعبرون عن اصرارهم في مواصلة انتهاك حقوق الأطفال و ارتكاب الجرائم الإنسانية البشعة المتمثلة في قتل الأطفال.. فيما أن مواقع تواجدهم هي المدارس وليست جبهات القتال .

مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان في الوقت الذي يشدد على استنكاره لهذا الموقف اللاإنساني وتحدي المجتمع الدولي والمواثيق والعهود الإنسانية ليدعوا مجلس الأمن والدول الأعضاء فيه.. والمجتمع الدولي والمنظمات الدولية الى إدانة هذا القرار وما يحمله من جريمة بحق الطفولة وحقوقهم الإنسانية والضغط على ( أنصار الله وحلفائه ) بإلغاء هذا القرار واحترام حقوق الطفل ووقف استخدام الأطفال في الصراع والحرب الدائرة في اليمن والتوقف عن مواصلة الجرائم التي تستهدف الأطفال واﻻسر واﻻمهات.

جديد داخل المقالة

وندعو الى إحالة كل من يقفون وراء تجنيد الأطفال والداعون والمشجعون لممارسة هذه الجريمة البشعة.. الى محكمة الجنايات الدولية باعتبارهم مرتكبي جرائم حرب ضد الإنسانية .

مركز اليمن لدراسات حقوق الإنسان..

عدن: 21 اكتوبر 2017م

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: