رياضة محلية

برعاية السلطة المحلية بحضرموت الوادي والصحراء إنطلاقة البطولة الأولى لكرة الهدف للمكفوفين بحضرموت الوادي

سيئون (حضرموت21) خاص: جمعان دويل

انطلقت يوم أمس بصالة الشهيد / علي عبيد بامعبد المغطاة بمدينة سيئون مباريات البطولة الأولى لكرة الهدف للمكفوفين التي تنظمها جمعية رعاية وتأهيل المكفوفين بوادي حضرموت برعاية السلطة المحلية بمديريات حضرموت الوادي والصحراء وبإشراف مكتب وزارة الشباب والرياضة بوادي وصحراء حضرموت ضمن فعاليات وأنشطة مخيّم [ الطموح الشبابي ] تحت شعار ( نحو التميّز ) للمكفوفين بحضرموت الوادي والصحراء بمشاركة أربع فرق رياضية وهي ( الأمل – النهضة – النور – التحدي ) وستجري البطولة بطريقة النقاط الكل يلعب مع الكل على أربع فترات صباحية خلال الفترة من( 13-9 نوفمبر 2017م ) تحت إشراف مدرب وحكم هذه اللعبة الكابتن / ابراهيم كرامة صالح .

وتهدف لتشكيل منتخب للمكفوفين في لعبة كرة الهدف بوادي حضرموت للمشاركات في البطولات المحلية والخارجية .


وفي حفل تدشين البطولة التي شهدت حضورا رسميا واعلاميا تكريما و تحفيزا وتشجيعا لهذه الشريحة يتقدمهم وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء الأستاذ / عبدالهادي عبداللاه التميمي وقائد المنطقة العسكرية الأولى اللواء / صالح محمد طيمس قائد كتيبة 37 مدرع ومدير عام مكتب وزارة الشباب والرياضة الأخ / علي يسلم باشعيب ومدير عام مكتب وزارة المالية الاخ / عوض العيجم ومستشار وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء للشئون الفنية ورئيس نادي شباب القطن المهندس / صالح مبروك لرضي ورئيس جمعية رعاية وتأهيل المكفوفين بحضرموت الوادي والصحراء الأستاذ / عقيل الكاف وعدد من قيادة الجمعية وطلبة مدرسة الأمل للمكفوفين بسيئون .

وعقب حفل التدشين بمصافحة الفرق الأربع المشاركة من المكفوفين من قبل الضيوف أدلى الوكيل المساعد / عبدالهادي التميمي بتصريح لوسائل الاعلام عبر فيه بقوله : سعدت اليوم بتدشين البطولة الأولى لكرة الهدف للمكفوفين بوادي حضرموت التي نظمتها جمعية رعاية وتأهيل المكفوفين بوادي حضرموت التي تعبر سابقة أولى في هذا النشاط لهذه الفئة التي ينبغي أن تحظى باهتمام وتمارس نشاطها مثلها مثل بقية فئات المجتمع التي تتمتع بكامل قواها الصحية .

ما لمسناه وما رأيناه من أبنائنا اليوم هو وجود الإرادة والعزيمة القوية التي دفعتنا أن نفكر في احتضان هؤلاء عن طريق إقامة نادي للمكفوفين بوادي حضرموت وتنظيم بطولة على مستوى محافظة حضرموت لتشكيل منتخب محافظة حضرموت يستطيع المشاركة سواء على المستوى المحلي أو على المستوى الخارجي .

وأضاف بعد اختتام هذه البطولة التي انطلقت اليوم سيتم التواصل مع الاخ محافظ المحافظة لتحتضن السلطة المحلية بطولة كرة الهدف لتشمل كل المحافظة ونختار منها النخبة التي تمثل محافظة حضرموت .

وأضاف اليوم نسجل ذكرياتنا الجميلة مع هؤلاء الشباب في مشاهدتنا ومتابعتنا لهذه البطولة التي تحتضنها صالة الفقيد علي عبيد بامعبد رحمه الله ولأول مرة مشاهد هذه اللعبة التي فيها العزيمة وتحدي الإعاقة .

ودعاء الوكيل المساعد عبدالهادي التميمي كل المحسنين وفاعلي الخير ورجال البر والاحسان بزيارة المخيم طموح التميز الشبابي الذي من خلاله سيدرك الميسورين واصحاب القلوب الرحيمة بأن هناك مبدعين ومواهب تريد من يحتضنها ويمسك بيدها من خلال دعمهم ورعاياهم .

لافتا بقولة كما لا ننسى بقية فئات ذوي الاعاقة الاخرى اللذين ايضا يحتاجون الرعاية والاهتمام وتشجيع المواهب والمبدعين فيها في انشطتهم وفعالياتهم المختلفة.

مقدما شكره وتقديره لكل من شاهم وتفاعل مع ذوي الاعاقة بوادي حضرموت في رسم الفرحة والبسمة على تلك الوجوه التي تريد منا جميعا بدون استثناء الوقوف الى جانبهم .

وبدوره عبر المدير العام لمكتب وزارة الشباب والرياضة بحضرموت الوادي والصحراء الاخ / علي يسلم باشعيب عن شكره وتقديره السلطة المحلية بوادي حضرموت ممثلة بالأستاذ عبدالهادي التميمي الذي قدم الدعم المادي لهذه البطولة إضافة إلى الزيارة التي قاموا بها في قيادة جمعية رعاية وتأهيل المكفوفين بحضرموت الوادي والصحراء إلى المكتب ومنذ الوهلة الأولى التي زاروا نحن فيها كنا إلى جانبهم داعمين ومقدرين تلك الجهود التي تبذلها الجمعية لتلك الشريحة وإبراز هذا النشاط الرياضي وإيجاد كافة الإمكانيات لنجاحه .

وأضاف لقد سعدنا اليوم بمشاهدة هذه البطولة وتدشين فعالياتها وهي لأول مرة اشاهد هذه اللعبة على أرض الواقع .

مؤكدا بأن مكتب الشباب والرياضة سيقف دائما مع جميع مختلف منظمات ومؤسسات ذوي الإعاقة بالوادي وخاصة في أنشطتها الرياضية واكتشاف ورعاية الموهوبين منهم .

وأشار بأن حضور اليوم قيادة السلطة المحلية والمنطقة العسكرية الأولى دليلا واضحا على تكاتف واهتمام الجميع بهذه الشريحة وبقية شرائح ذوي الإعاقة بوادي وصحراء حضرموت .

الجدير بالذكر أن لعبة كرة الهدف للمكفوفين هي عبارة عن لعبة كروية للمكفوفين وضعاف البصر تتكون مباراتها من فريقين على أن يتشكل كل فريق من ثلاثة لاعبين وله الحق في ثلاثة استبدالات. وتؤدَّى مباراة كرة الهدف على أرضية صالة رياضية على أن تكون الكرة كرة جرس وأن يكون ملعبها مستطيلا وينقسم من منتصفه إلى شقين بخط الوسط، وإحراز الأهداف في هذه اللعبة يتأتى عند إيصال الكرة إلى منتهى الملعب في أي من الجهتين، ولهذا فإن مهمة كل فريق من الفريقين تتمثل في صد الكرة ومنعها من الوصول للمرمى الخاص بنفس الفريق وتسديد الركلات باليد صوب مرمى الفريق الآخر من أجل إحراز الأهداف.

تتكون مباراتها من فريقين على أن يتشكل كل فريق من ثلاثة لاعبين أساسيين وثلاثة لاعبين احتياط وله الحق في ثلاثة استبدالات

الملعب والأدوات:

يبلغ طول ملعب كرة الهدف المستطيل 18 م بينما يبلغ عرضه 9 م

ويقسم إلى ست مناطق متساوية منطقتين للدفاع منطقتين للرمي ومنطقتين محايدين أطوال كل منطقة(3م×9م)

عرض المرمى(بعرض الملعب) 9 م ارتفاع 130 سم

 بالنسبة للكرة وتزن 1.25 كيلوغرام ولها ثمانية ثقوب وبداخلها أجراس واضحة الصوت، على أن يبلغ قطر حدود الكرة حوالي 76 سم.

مدة المباراة:

مدة المباراة 20 دقيقة ملعوبة على شوطين مدة كل شوط 10 دقائق

الشروط:

يجب على جميع اللاعبين لبس معتمات العينان طوال فترة المباراة ما دام داخل الملعب

من أهم الشروط الأساسية للعبة :

يجب على كل لاعب ارتداء نظارة تكون عازلة للرؤية تماماً .

تحتوى الكرة على أجراس لتمكين اللاعبين من تحديد موقعها .

يجب الهدوء التام عند إعطاء الحكم إشارة البدء .

خطوط تحديد الملعب يجب أن تكون ملموسة (كل الخطوط) لتساعد اللاعبين على التعرف على أماكنهم . ( منقول من القانون الدولي لكرة الهدف ).

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: