مجتمع مدني

بتمويل من مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية إختتام دورة السياسة العلاجية لحمى الضنك للممرضين بمديريتي سيئون وشبام بحضرموت الوادي والصحراء

سيئون (حضرموت21) خاص: جمعان دويل

اختتمت يوم أمس الثلاثاء بمكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت الوادي والصحراء الدورة التدريبية للممرضين بالمستشفيات والمراكز والوحدات الصحية بمديريتي سيئون وشبام في مجال السياسة العلاجية لحمى الضنك ضمن مشروع مكافحة حمى الضنك الممول من مركز الملك سلمان والشريك المنفذ مؤسسة العون للتنمية و ينفذه مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بحضرموت الوادي والصحراء في ست مديريات مستهدفة .

وتهدف الدورة التي استمرت على مدى يومين متتالين توعية الكادر الطبي بالبروتوكول الحديث المتبع في علاج الحالات المصابة بحمى الضنك لسياسة منظمة الصحة العالمية.

وكان في افتتاحية الدورة أكد المدير العام لمكتب وزارة الصحة العامة والسكان بوادي وصحراء حضرموت الدكتور / هاني خالد العمودي بأهمية التدريب والتأهيل للكادر الطبي لما يخدم في الرقي بالعمل وتقديم أفضل الخدمات الصحية  لافتا بأن العامل التمريضي هو الواجهة الأساسية في استقبال جميع الحالات مؤكدا بأهمية استيعاب جميع المعلومات والمفاهيم والمعارف وعكسها في الواقع العملي .

 وأوضح العمودي بأن المشروع قد نفذ حسب ما هو مخطط له ووجدت الفائدة الكبيرة في تخفيف والحد وإيقاف حمى الضنك في وادي حضرموت وأضاف بأن الكل يعرف بأن وادي حضرموت كان خاليا من حمى الضنك ولكن ظهرت بعض البؤر في سيئون وساه وحورة ووادي العين حالات بسيطة ولكن أكثرها كان في مدينة سيئون وبفضل من الله وجهود الجميع منذ جائحة 2014م إلى يومنا هذا لم تحصل أي حالة وفاة في وادي حضرموت ناتجة عن حمى الضنك .

جديد داخل المقالة

وأشار إن ما يهمنا في القطاع الصحي من هذا التدريب هو تعريف الكادر الصحي في الميدان سوى الاطباء او الممرضين بالسياسة العلاجية لمنظمة الصحة العالمية عن حمى الضنك .

فيما أشار منسق المشروع الدكتور / عبدالعزيز دعيس بأن المشروع واسع الافاق لضمان وتأسيس بنية تحتية مستدامة لمكافحة ودحر حمى الضنك بإن سوى على مستوى حضرموت الوادي و التكامل مع بقية المستهدفة بالمشروع .

مشيرا بأن المشروع خلال الستة الشهور الماضية سعى في تنفيذ العديد الأنشطة والفعاليات المتنوعة ضمن إطار المشروع لمكافحة ودحر حمى الضنك في الوادي والصحراء منها الجانب التدريب والتأهيل و الرش الضبابي والجانب التوعوي والتثقيفي والترصد الوبائي و التحري الحشري  في مختلف المجالات ومنها التدريب والتأهيل للكادر الطبي والعاملين في مجال الصحة لتكون حلقة مترابطة يستهدفها المشروع . . 

هذا وتلقى  60 ممرضا وممرضة على مدى يومين متتالين على معارف ومفاهيم وخبرات علمية في مجال البروتوكول الحديث المتبع في علاج الحالات المصابة بحمى الضنك من قبل مدربي الدورة الدكتور / ابراهيم عمر الهادي والدكتور / أحمد محمد الحبشي .

اضافة على التعريف عن وباء حمى الضنك محليا وعالميا والفيروس المسبب والبعوض الناقل إضافة إلى تعريف بالعلامات والأعراض للمرض ( الصورة السريرية للمرضى ) إضافة إلى كيفية التشخيص والوقاية من المرض والسياسة العلاجية لحمى الضنك وفقا لسياسة منظمة الصحة العالمية .

حضر حفل افتتاح الدورة مدير إدارة التدريب والتأهيل بمكتب وزارة الصحة العامة والسكان بوادي وصحراء حضرموت منسق الدورة الأخ / محمد عوض دحيم ..

 

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: