اخبار عدن

في لقائه بالمقاومة محافظ أبين معركتنا الحقيقة بدأت الآن

أبين (حضرموت21) خاص: جمال محمد حسين

إلتقى محافظ أبين اللواء أبوبكر حسين سالم اليوم في قاعة كلية التربية زنجبار بالمقاومة وفي بداية اللقاء حيا المحافظ افراد المقاومة وأشاد بتضحياتهم البطولية في الدفاع عن أبين وتحريرها من مليشيات الحوثي وصالح وأطلع المحافظ المقاومة على الجهود التي تبذلها السلطة المحلية أبين لتحسين مستوى الخدمات الضرورية في المحافظ في مجال المياه وكذلك الكهرباء والإعمار والمساعي الحثيثة التي بذلت لإخراج المقتحمين لمرافق ومؤسسات الدولة ويجرى حاليا ترميمها لإعادة العمل فيها في القريب العاجل.

وأضاف المحافظ هناك العديد من الانتقادات والكتابات التي تستهدف السلطة المحلية أبين وتحاول التقليل من الجهود التي بذلت في مجال المياه والكهرباء وغيرها وللأسف أن هؤلاء يكتبون عن بعد وغير مطلعين على مانعانية للحصول على المشاريع ومنها على سبيل المثال مشروع محطة كهرباء أبين ال30ميجا مثلا والتي مازلنا نعاني من عملية العرقلة التي واجهتنا فيما يخص مناقصتها والتي تقدم لها عشرة مقاولين ولم يحضروا يوم فتح المظاريف وتابعنا الموضوع وتوصلنا للأسباب التي أذهلتنا ولا نريد الخوض في تفاصيلها الان ونحب نطلعكم أننا متابعين لكل صغيرة وكبيرة ومتخطيين بأذن الله لجميع الصعاب والعراقيل بوقوفكم إلى جانبنا وبمساندة جميع المخلصين والمحبين لأبين.

تأكدوا أننا لن نرضى أن يعاني أهلنا من الحصول على أبسط الخدمات والحقوق المستحقة لهم ولتعلموا أن ودوركم كمقاومة لم ينتهي بعد لأن هناك معركة أخرى تنتظرنا جميعا وهي معركتنا مع البناء والتنمية لأبين ولابد من تظافر جميع الجهود ونطالبكم أن تكونوا شركاء معنا في صنع القرار لأجل أبين فقط لا لاجل أي مصلحة دعونا نلتقي ونناقش بعض ونتحاور وجه لوجه لخدمة المحافظة بعيدا أي استهداف أو حقاد لنجعل هدفنا أبين ولأجل خدمة أهلنا في أبين.

و أوضح المحافظ عن أسباب عدم دخوله في المجلس الإنتقالي وقال المحافظ وبكل صراحة إنه استلم تهديدا ولم يحدد الجهة التي هددته جاء فيه إن أعلنت انضمامك للمجلس الانتقالي سيتم إسقاط أبين بيد القاعدة وان هناك ألف ومائتين عنصر جاهزين لتنفيذ.

كما أوضح اللواء أبوبكر حسين محافظ أبين عن إعتراض بعض الوزراء على قرارات التعيينات التي يصدرها كمحافظ لتغيير مدراء فروع بعض الوزارات غير الفاعلين وأنه أبلغ رئيس الحكومة بهذا وانه سيمضي في تغيير المدراء غير الفاعلين كمسؤول عن المحافظة ومن حقه التغيير الذي يهدف من خلاله تفعل عمل فروع الوزارات في أبين.

وفي نهاية اللقاء قدم شكره وتقديره للمقاومة ولحضورهم هذا اللقاء و أعلن الأتي :-

1- رفع كشف بأسماء الشهداء الذي استشهدوا في معارك تحرير زنجبار واعتماد راتب شهري لاسرهم.

2- تخصيص مساحة في مدينة الصالح السكنية ومنحها لأسر الشهداء.

3- عمل نصب تذكاري لشهداء المقاومة أبين.

4- إعطاء الأولوية في التوظيف لأبناء الشهداء حسب التخصص والتأهيل في مختلف مرافق الدولة.

4- إعطاء الأولوية لأبناء الشهداء في الالتحاق بالتعليم الجامعي في الكليات والمعاهد التخصصية حسب شروط القبول.

5- إعفاء أبناء الشهداء من جميع الرسوم المفروضة في جميع الجوانب المختلفة.

6 – عمل متحف يضم فيه أعمال المقاومة البطولية وتضحياتها لتوثيق.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: