اخبار عدنمحليات

تحت شعار توحيد الصف في مظلة جامعه لكيان سياسي موحد قوى الحراك الجنوبي تعقد اللقاء التمهيدي لمكوناتها بعدن

عدن(حضرموت21)/خاص

اجتمعت قوى ومكونات الحراك الجنوبي في لقاء جاء حسب دعوة سابقه وجهت من المجلس الأعلى للحراك الجنوبي لتحرير واستقلال واستعادة دولة الجنوب برئاسة د.صالح يحيى سعيد والاستاذ احمد سالم فضل .                

وفي اللقاء الذي عقد امس الاثنين الموافق ٢٠/١١/٢٠١٧م بقاعه فندق سما الامارات بخورمكسر  ووقف اللقاء المنعقد حول المستجدات السياسية في الساحة الجنوبية والإقليم وتجسيد مبدأ الثوابت الوطنية للجنوب من أجل توحيد الصف الجنوبي تحت مظله جامعة في إيجاد كيان سياسي موحد لمكونات الحراك الجنوبي في تعزيز مبدأ التصالح والتسامح والتضامن الجنوبي و تسليم لرؤساء المكونات وممثلين عن المكونات وثيقة المبادئ الأساسية المتضمنة للأهداف السياسية المتمثلة في استكمال تحرير الجنوب واعلان استقلاله واستعادة دولته ولا نظامه السابق وبحدوده الجغرافية المتعارف عليها قبل ٢٢ مايو ، وان رؤساء المكونات سيعملون على بناء الدولة الجنوبية وفق النظام البرلماني الفيدرالي على التقسيم الإداري لمحافظات الجنوب الست وتعزيز مبدأ التصالح والتسامح باعتبار التمثيل الوطني للجنوب لكل أبنائه.                         

 وناقش الحاضرون حول ما جاء في الوثيقة حيث استعرض الاستاذ خالد بامدهف القيادي بالمؤتمر الوطني لشعب الجنوب عن المرحلة التي حققت فيها الاستحقاقات السياسية لقضية الجنوب خلال مشاركتهم في مؤتمر الحوار الوطني والتي تمثلت في الانتزاع القرار الدولي رقم ٢١٤٠ الذي نص فقرته الأساسية بأن الحراك الجنوبي هو الممثل لقضية الجنوب في اي مشاورات واي عملية سياسية.                   

 واضاف بامدهف حول ضرورة التحاور والمشاورات مع كافة مكونات الجنوب بما فيهم الاخوه بالمجلس الانتقالي الجنوبي باعتبار انه لا يوجد اي خلاف كما يصور في بعض وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي وانما هناك تحفظات لابد تجاوزها وان خطوة وفكره تشكيل أي حامل سياسي سيحقق مكاسب لقضية الجنوب فانه مبدئيا مرحبا به.                       

جديد داخل المقالة

وقال الأستاذ المحامي فيصل الدقم متحدثا عن ائتلاف القيادة العامة للمقاومة الجنوبية لابد من التمكين بالعمل في ما أقرته العملية السياسية بنسبه الشراكة في ال ٥٠% في المؤسسات العسكرية والمدنية وتمكين ابناء الجنوب في هذه المؤسسات لتأسيس الدعائم الأساسية للدولة الجنوبية ، وأنه لابد الى التعاطي مع الواقع للمشهد السياسي وخصوصا أنه السلطة الشرعية للرئيس عبدربه منصور هادي  لابد من التعاطي معها ولايمكن التغاظي عن ماتحقق للجنوب للسلطة الشرعية.

وفي نهاية اللقاء اختتم الحاضرون باتفاقهم على الآتي:–.                     

   ١-تشكيل لجنة من المكونات لدراسة الوثيقة المقدمة من المجلس الأعلى للحراك الجنوبي لتحرير واستقلال واستعادة دولة الجنوب باي إضافات أو تعديلات على أن تجتمع اللجنة في وقت لاحق ..    

   ٢-اتفق الحاضرون على دعوة جماهير شعب الجنوب لإحياء الذكرى الوطنية ال ٥٠ لعيد الجلاء ليوبيل ال ٣٠ من نوفمبر بساحة الحرية ( ساحة العروض ) وان ترفع رؤساء المكونات لمرشيحيهم في اللجنتين خلال ٢٤ ساعه من نهاية اللقاء المنعقد.                                         

 

                      

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: