اخبار عدن

الأموال المهربة في السفينة الصينية تتبع جهات داخل الشرعية تسعى لتمويل الفوضى في عدن وتم تهريبها دون علم التحالف العربي

عدن (حضرموت21) خاص
كشفت مصادر عمالية وأخرى إدارية في ميناء عدن عن أن حاويات الأموال التي تم ضبطها على متن أحد السفن تعود لجماعة تهدف من خلال تهريبها لتمويل إحداث فوضى تزعزع الأمن في عدن.
 
 وأضافت ان تهريب الأموال تمت دون علم التحالف العربي، ما يعني ان إدخال تلك الأموال تم كان بطريقة غير شرعية.
 
المصادر رجحت أن تكون هناك جهات داخل الشرعية تولت تبني  حاويات الأموال وتهريبها الى عدن .
 
وأوضحت أن تهريب الأموال كان القصد منه إيصالها إلى أطراف في الداخل مرتبطة بنجل الرئيس هادي وحكومة بن دغر وحزب الإصلاح بهدف تمويل أعمال تخريب وإرهاب لزعزعة الأمن والإستقرار.
 
وأكدت المصادر كانت تلك الجهات تخطط لإخراج حاويات الأموال ضمن حاويات أحد التجار المقربين من جلال هادي باعتبارها حاويات بضائع، الا ان كشف ما بداخلها من اموال، احبط المخطط .
 
 مصادر بالتحالف اكدت أن الحكومة لم تبلغ التحالف أو الجهات الأمنية أو ادارة الميناء بقدوم أموال تابعة لها حتى بعد كشف الأمر بعد اكتشاف الاموال التي كان يراد نقلها الى غير البنك المركزي.
 
واستبقت وسائل اعلام ممولة من نجل هادي ورئيس الوزراء احمد بن دغر الى محاولات التغطية عن جريمة التهريب للاموال، باتهام التحالف العربي بتعطيل ميناء عدن وطرد السفينة الصينية التي اوقفها التحالف للتفتيش وتم اكتشاف شحنة الاموال المهربة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: