أخبار اليمن

فضيحة.. تعيين قتيل حوثي بوظيفة جامعية

صنعاء (حضرموت21) وكالات 

كشفت وثيقة رسمية عن إصدار رئيس جامعة صنعاء المعين من قبل الحوثيين، فوزي الصغير، قراراً بتعيين أحد قتلى الميليشيات بوظيفة أستاذ مساعد في مركز التعليم عن بعد بالجامعة.

وبموجب القرار، فقد تم تعيين الدكتور عفيف عبدالله الرميمة بوظيفة أستاذ مساعد في مركز التعليم عن بعد، رغم مرور أكثر من عامين على مصرعه وهو يقاتل في صفوف الحوثيين ضد الشرعية اليمنية، في تعز .

وصدر القرار بتاريخ 27 مارس 2017م، في حين قتل الرميمة بمعارك مع قوات الجيش بتعز في 16 أغسطس 2015 وتم الإعلان عن ذلك في حينه ونعاه الحوثيون.

ونص القرار الذي حدد، للمرة الأولى في تاريخ القرارات، المبالغ المالية التي يتقاضاها المعين، على أن يخضع الموظف (المقتول) لتجربة عملية في مركز التعليم عن بعد مدتها ثلاث سنوات.

جديد داخل المقالة

 

وقوبلت الوثيقة التي تم تداولها بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي بسخرية من قبل الناشطين اليمنيين، حيث علق أحدهم قائلا “التعليم عن بعد لا يعني التعليم من القبر، أنتم فاهمين الموضوع غلط يا حوثيين”.

وأضاف آخر “الشهيد المجاهد طلع من المقبرة إلى جامعة صنعاء يشتغل أستاذا مساعدا بمركز التعليم عن بعد!! مادام وهو عن بعد فالسيد عفيف يدرس من الآخرة!”.

فيما أشار أحد الناشطين إلى أن الحوثيين ربما “سيحنطون جثة الموظف الجديد في مركز التعليم عن بعد ليكون مداوما رسميا”.

يشار إلى أن ميليشيا الحوثي المسيطرة على جامعة صنعاء، كبرى الجامعات اليمنية، مارست عمليات إقصاء واسعة واتخذت قرارات فصل لمئات الأكاديميين المعارضين، ودفعت بكثير من اتباعها إلى مناصب أكاديمية رغم كونهم غير مؤهلين، وفق اتهامات نقابية بالجامعة، فضلاً عن السيطرة على غالبية الوظائف الإدارية.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: