بقية المحافظات

الحوثيين ينسحبون من معظم أجزاء صنعاء وانتشار قوات موالية لصالح

صنعاء(حضرموت21)متابعات

أكدت مصادر عسكرية ومحلية، اليوم السبت 2 ديسمبر/كانون الأول، انسحاب ميليشيا   (الحوثيون) من معظم أجزاء العاصمة اليمنية صنعاء، فيما انتشرت قوات موالية للرئيس المخلوع  علي عبد الله صالح.

إن ميليشيا الحوثيين  انسحبوا من معظم أجزاء العاصمة صنعاء، فيما انتشرت قوات الحرس الجمهوري، والقوات الخاصة، والأمن المركزي، الموالية لصالح.

فيما أكدت مصادر محلية أن معظم القبائل المحيطة بصنعاء، تقطع الطرق على الحوثيين  متابعة بأن “اشتباكات متقطعة وقعت في حي النهضة شمال العاصمة”.

في السياق ذاته، أعلن مصدر مسؤول في حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يتزعمه الرئيس المخلوع  علي عبد الله صالح، إعطاء الأمان لقيادات ومقاتلي  الحوثيين شريطة التزامهم الحياد، مطالبا موظفي الدولة والعسكريين بعد الانصياع للأوامر الصادرة من الجماعة.

جديد داخل المقالة

وقال المصدر في بيان، صباح اليوم السبت “الأمان قائم لمن أراد أن يعود إلى صف الوطن”، متابعا “كما هو كذلك لأنصار الله الشرفاء، قيادات أو مقاتلين، إذا التزموا الحياد فلهم الأمان من المؤتمر الشعبي العام، وحلفائه (أحزاب التحالف الوطني، وكل القوى الوطنية السبتمبرية والأكتوبرية)”.

كما اوضح العميد طارق محمد عبد الله صالح، اليوم السبت، استعادة السيطرة على معسكر 48 جنوبي صنعاء.

وكتب طارق صالح، نجل شقيق الرئيس السابق، عبر صفحته على موقع تويتر: معسكر ٤٨ مع رجال اليمن.

وأضاف المصدر، “نوجه هذه الرسالة إلى أبناء القوات المسلحة، والأمن، والأمن السياسي، والأمن القومي، وكافة موظفي الدولة الشرفاء، بأن يلتزموا بالحياد، وعدم التنفيذ لمليشيات الحوثي، أينما كان تواجدكم سواءً في العاصمة أو خارجها، وفي كافة محافظات الجمهورية، وفي أي مكان كان”، مطالبا بـ “عدم الانصياع وتنفيذ الأوامر الصادرة من القيادات الحوثية أو مشرفيها، التي أهانت المؤسسات العسكرية والأمنية، وكافة مؤسسات الدولة”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: