أخبار اليمن

أمير قطر حاول التوسط لإنهاء التوتر وصالح رفض

(حضرموت21) خاص 

كشفت مصادر إعلامية أن أمير قطر تميم بن حمد حاول التوسط لإنهاء التوتر في صنعاء وإنقاذ ميليشيات الحوثي الإيرانية، لكن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح رفض.

وانتفضت القوات التابعة لحزب المؤتمر الشعبي على ميليشيات الحوثي وسيطرت على معظم المفاصل الهامة في صنعاء وعدد من المحافظات الشمالية، بعد يومين من الاقتتال.

وقالت المصادر إن صالح رفض وساطة قطرية من الأمير تميم كانت تهدف لإنقاذ ميليشيات الحوثي الإيرانية.

ودعا صالح، السبت، اليمنيين إلى الانتفاض على ميليشيا الحوثي، وطلب فتح ما وصفه بصفحة جديدة مع دول الجوار.

وقال صالح الذي يرأس حزب المؤتمر الشعبي في كلمة تلفزيونية إن ميليشيات الحوثي ارتكبت أعمالا عدوانية وأرهبت المدنيين في صنعاء، داعيا “كل اليمنيين للانتفاض” عليها.

كما دعا القوات المسلحة في الشمال اليمني لعدم قبول أي تعليمات من ميليشيا الحوثي.

وقالت مصادر إن قوات حزب المؤتمر الشعبي سيطرت على دار الرئاسة ووزارة الدفاع والبنك المركزي ووزارة المالية وجهاز الأمن القومي في صنعاء القديمة.

كما سيطرت على مبنى التلفزيون الرسمي الذي كان في قبضة الحوثيين، فيما تحاصر مطار صنعاء.

وكان حزب المؤتمر الشعبي دعا في وقت سابق، السبت، رجال القبائل إلى مواجهة ميليشيات الحوثي، محملا إياها مسؤولية “إشعال فتيل الحرب”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: