أخبار اليمن

الرئاسة اليمنية: ندعم كل طرف يواجه الحوثي ذراع إيران

(حضرموت21) وكالات

أكد بيان للرئاسة اليمنية، مساء أمس السبت، دعمها كل طرف في مواجهة ميليشيات الحوثي الانقلابية، والتي اعتبرها “ذراعاً للمشروع الإيراني الفارسي في اليمن”، وذلك في أول تعليق على دعوة الرئيس السابق علي عبدالله صالح للانتفاضة الشعبية ضد الحوثيين.
وأوضحت أن كل من كانت لهم علاقة بالحوثيين أثناء الحرب في الثلاث السنوات الماضية، وحددوا موقفاً واضحاً مسانداً للانتفاضة الشعبية الهادفة لإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة، سيكونون جميعاً شركاء في حاضر ومستقبل اليمن، في رسالة تطمين لصالح وحزبه الذين كانوا شركاء في الانقلاب.
ودعا البيان الصادر عقب اجتماع للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي مع هيئة مستشاريه، إلى تشكيل تحالف وطني واسع في مواجهة ميليشيات الحوثي. وقال إنها (ميليشيات الحوثي) تسعى “بشتى الطرق لاستنساخ نموذج ولاية الفقيه الإيراني، ورهن قرار اليمن وسيادتها لملالي الشر والضلال في قم وطهران”.
وحيا البيان الوقفة الجادة في وجه ميليشيات الحوثي، داعيا كافة أبناء الشعب اليمني في صنعاء وبقية المحافظات إلى جعلها انتفاضة شعبية مجتمعية تلفظ تلك الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران.
كما دعا إلى توحيد الجهود لإنهاء كابوس الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً.
وأثنى بيان الرئاسة اليمنية على الدعم والإسناد المستمر لدول التحالف العربي بقيادة السعودية وتلبيتها الأخوية الصادقة لنداء واستغاثة الشعب اليمني للتخلص من “أبشع انقلاب طائفي دموي دعمته إيران”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: