تقاريرمحليات

نيويورك تايمز: مقتل صالح سيشعل نار الحرب الباردة بين السعودية وإيران (ترجمة خاصة)

صنعاء (حضرموت21) ترجمة خاصة

نشرت صحيفة النيويورك تايمز بعد ساعات قليلة من مقتل المخلوع صالح تقرير مطول قالت فية ان الصراع بين المملكة العربية السعودية سيتصاعد بوتيرة عالية بعد مقتل صالح .

وجاء في تقرير النيويورك تايمز قتل علي عبد الله صالح، الرجل القوي الذي كان يحكم اليمن في وقت واحد ثم تآمر مع المتمردين المدعومين من إيران على مخلب طريق عودته إلى السلطة، يوم الاثنين في العاصمة صنعاء، وفقا لتقارير متعددة تحدثت عن  اشتباكات بين فصائل متنافسة هناك.

ومن المرجح أن يفضي وفاة السيد صالح إلى تصاعد التوترات بين الثقلين الإقليميين السعوديين وإيران الذين اشتبكوا بشكل غير مباشر بالعاصمة اليمنية صنعاء مؤخرا .

وجاء في التقرير إن زواله يزيل أحد اللاعبين الأوائل والأكثر ارتباطا في السياسة اليمنية، مما يقلل آمال التوصل إلى حل وشيك للحرب الأهلية الكارثية التي اجتاحت اليمن لأكثر من عامين. يمكن أن يطلق بسهولة عنف جديد بين أنصاره وفصيل الحوثيين المتحالفين مع إيران، والذي قاتل مؤخرا جنبا إلى جنب مع السيد صالح ومؤيديه ولكنهم قاتلوا في السابق ضدهم.

جديد داخل المقالة

وجاءت تقارير وفاة صالح، بعد انفجار في مجمع عائلته، بعد يومين فقط من بدايته لتبديل الجانبين للمرة الثانية بين الفصائل المتحالفة مع السعودية والفصائل الإيرانية في اليمن. وبصفته رئيسا، كان صالح حليفا وثيقا لكل من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة، واعتبروه شريكا في الكفاح ضد تنظيم القاعدة في اليمن وحصن ضد نفوذ إيران من خلال حلفائها الحوثيين.

بعد أن أخرج من منصبه في عام 2011 في صفقة لإنهاء انتفاضة الربيع العربي في اليمن، قام  صالح بتحالف مع الحوثيين. في عام 2015، ساعدت القوات الموالية له الحوثيين السيطرة على العاصمة وكثير من البلاد. وردا على ذلك، شنت السعودية، بدعم من دولة الامارات العربية المتحدة وبمساعدة من واشنطن، حملة جوية وحصارا ضد الجماعة المتمردة.

ولكن يوم السبت، ظهر صالح لتغيير الفرق مرة أخرى. وفي خطاب تلفزيوني، اتهم “الحيرة” للحوثيين الشيعة على مدى سنوات الحرب في اليمن. وقال انه مستعد لتحويل “صفحة جديدة” في علاقته مع التحالف الذي تقوده السعودية اذا توقفت قواته عن مهاجمة اليمن.

أي جانب قد يكون قد قصف منزل السيد صالح – الحوثيون غاضبون من خيانه صالح والقصف المستمر من قبل التحالف العربي الذي تقودة  السعودية – ولم تكن الظروف الدقيقة المحيطة بوفاته واضحة على الفور. وكانت هناك تقارير غير مؤكدة تفيد بأنه قتل أثناء محاولته الفرار من المدينة.

وأفادت وزارة الداخلية، التي يسيطر عليها المتمردون الحوثيون، أن  صالح قد قتل، وتم توزيع شريط فيديو على الإنترنت يزعم أنه يظهر جثة الرئيس السابق، على الرغم من أنه لا يمكن التحقق منه بشكل مستقل.

وقال علي البخيتي، وهو سياسي يمني مرتبط ارتباطا وثيقا بحزب  صالح، مؤتمر الشعب العام، إن الرئيس مات. وقال “ان الخبر صحيح 100 فى المائة”.

وقال أحمد الحواتي، وهو من سكان صنعاء، من قبل أقارب يعيشون بالقرب من مجمع  صالح أنه قد قصف من قبل المتمردين، كما قال مسؤول في المؤتمر الشعبي  العام أن المجمع، في شارع مزدحم، قد قصف. ورفض المسؤول تحديد اسمه لأنه لم يسمح له بالتحدث إلى الصحفيين.

وكان صالح قد عرف منذ سنوات بأنه ناجع وذعان من السياسات اليمنية القبلية المتشابكة. وقارن مرة سنواته في منصبه ل “الرقص على رؤساء الثعابين”.

في القتال الأخير، كان في البداية متحالف مع الحوثيين، وكانوا على تناغم واتفاق  بشكل وثيق مع إيران، ولكن العلاقة أصبحت مشوهة ويبدو أنه يميل إلى السعوديين.

وقال في خطابه التلفزيوني “انني ادعو الاشقاء في الدول المجاورة والتحالف العربي الى وقف عدوانهم ورفع الحصار وفتح المطارات والسماح للمعونات الغذائية وانقاذ الجرحى”.  ونفتح صفحة جديدة بحكم جوارنا “.

ويبدو ان التحالف الذي تقوده السعودية يرحب بتصريحاته. وجاء في بيان نشرته وكالة الانباء السعودية ان “الائتلاف” واثق من ارادة الزعماء واولاد “الحزب السياسي ل” صالح “

وجاءت المناورات في نهاية الأسبوع مع أنصار السيد صالح خاضوا خصوم الحوثيين ليوم رابع في صنعاء. وقتل ما لا يقل عن 80 شخصا بينما هدد القتال بالتصعيد.

وكان المتمردون الحوثيون اعلنوا امس الاحد انهم اطلقوا صاروخا كروز على منشأة نووية بقيمة 20 مليار دولار قيد الانشاء في ابوظبي بدولة الامارات العربية المتحدة المتحالفة مع السعودية. لكن وكالة انباء رسمية تديرها الدولة في الامارات العربية المتحدة نفت هذا التأكيد.

وقد رافق القتال في اليمن دلائل على المجاعة وتفشي الكوليرا مع تدهور الأوضاع الإنسانية بشكل حاد.

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: