أخبار حضرموتإفتتاحية الصباح

افتتاحية الصباح من #حضرموت21 (مبادرات صاحب الشال الأخضر تثمر وتحرك المياه الراكدة )

(حضرموت21) خاص 

 

يمر الوطن, ككل هذه الفترة بمرحلة المخاض الأخير من القضاء على الانقلاب ,وتتشكل الان تحالفات سياسية كبيرة وعلى ضوء تلك التحالفات تدخل المحافظات في الكثير من المتغيرات ومن غير المعقول ان الساسة في حضرموت وأبناء حضرموت عموما يقفون متفرجين وكان الامر لا يعنيهم من قريب او بعيد .

 

يعتقد الجميع ان التغييرات الحاصلة الان في المعادلة السياسية وتشكيل التحالفات لن تطال حضرموت ولن تتجاذبها الأطراف او لن تصل اندفاعات البعض الى حضرموت في القريب او المدى البعيد .

جديد داخل المقالة

 

كذلك الاكتفاء بالنظرة الضيقة الان بعد استحواذ البعض على مفاصل الحكم في حضرموت وحصرها في دوائر معينة يعتقد ان رياح التغيير لن تطاله وهي التي بداءات من الداخل الان بعد ارتفاع الوعي بضرورة اشراك الشباب وتعيينهم في مفاصل الدولة بحضرموت.

 

واجه الحضارم في تاريخهم الكثير من الأعداء الطامعين، وتصدوا لمحاور عالمية هدفها السطو على خيرات حضرموت وقرارها، الطامعين للأسف كان البعض منهم حضارم و اليوم نواجه محاور تدعي انها أيضا من نسج حضرموت الاجتماعي, ولن تتوقف هذه الاطماع الا اذا توحدنا جميعا وعملنا على حب حضرموت .

 

في الفترة الأخيرة بادر صاحب الشال الأخضر بحملة مطالبة واسعة للتحقيق واقالة أصحاب الوظائف المزدوجة في مديرة ساه مديرية النفط والزراعة وغيرها من الخيرات وحرم المواطن البسيط فيها من ابسط حقوقه ومن تعويضات الشركات لمناطق الامتياز  وعمل (صاحب الشال الأخضر)  المستحيل الى ان تشكلت لجنة علياء بالخروج ومتابعة هذا الموضوع بمديرية ساه النفطية كمرحلة أولى اقلها .

 

الشاب غازي الجابري أطلق مؤخرا حملة بعد قيام مدير المديرية بتعيين اثنان متقاعدين من العجائز حق زمان احدهم مدير للعقار في المديرية والآخر مدير للثقافة في المديرية أكل عليهم الدهر وشرب ويمشون بالعكاز بحسب منشور له على صفحة الفيس بوك ومواقع التواصل الاجتماعي ليفتح ملف قضية راي عام تحركت على اثرة الكثير من الدوائر منها مقابلة وكيل وادي حضرموت ومدير الخدمة المدنية ومدير الجهاز المركزي ومدير الشؤن القانونية .

واختتم غازي الجابري صاحب الشال الأخضر منشورة بــ لازالت حضرموت بخير ولازال لدينا مسؤولين يستمعون للشكوى وقلوبهم مفتوحه قبل مكاتبهم وكمان يعطونك شاهي في إشارة الى ان حضرموت لازالت بخير ومن اشتكى لا يرد اذا ما الداعي للسكوت عن المظالم وبشر الجميع بأيقاف التعيينات الأخيرة … نجح في المبادرة التي اعلنها وخاض التحدي فيها .

 

ومن هذه التجربة فان على المواطن بحضرموت ان يشارك في صنع احداث المحافظة ومراقبة ما يحصل ابتداء بالمديريات والمحافظة ككل وان يأخذ كليا بزمام المبادرة وان يكون دوما مستعدا للبذل والتضحية في سبيل تحقيق أهدافه ومطالبة .

 

 

والفساد آفةٌ من آفات المجتمع المعاصر، وهي ظاهرةٌ كثر انتشارها في الآونة الأخيرة، نتيجةً لتراكماتٍ عاشها المجتمع وانتشاره  يعود  لضعف مؤسسّات المجتمع المدنيّ وفسادها إلى ضعف تطبيق الأنظمة، وقلّة الشفافيّة، والتّضليل بحقوق الأفراد وواجباتهم  ,ضعف المجتمع بشكل عام يفاقم ذلك .

الأنظار تتجه الى جيل الشباب غازي اطلق المبادرة وغيرة الكثير ممن يحارب الفساد عبر مواقع التواصل الاجتماعي وينشر الوعي بين المواطنين ويراقب ويوثق لا لأجل مصالح شخصية وانما لأجل المواطن وحضرموت.

الشباب تتجه اليهم الأنظار أيضا لاستلام دفة القيادة وما اكثر الشباب المثقفين المتعلمين في ارقى جامعات الدنيا والمحملين بتجارب وخبرات في التطوير والنهضة والبناء تتطلع الأنظار اليهم الان لصنع فجر مشرق لحضرموت فجر لطالما انتظره أبناء حضرموت بعيدا عن المحسوبية والازدواج الوظيفي والتغيير لن يقف احد في طريقة اذا ما وجدت العزيمة .

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: