أخبار شبوةتقاريرمحليات

تقرير خاص: النساء في شبوة .. يقاومن الحرب بطريقتهن !

شبوة (حضرموت21) خاص 

 

تعتبر النساء من أكثر فئات المجتمع تضررا من الحروب والنزاعات المسلحة وفي محافظة شبوة جنوبي اليمن ،تعيش المرأة ظروفا صعبة بسبب الحرب المستعرة في عدد من مناطق ومديريات المحافظة منذ خمسة أعوام ،حيث لم تسلم النساء من اعتداءات مختلفة أودت بحياة العشرات منهن كما لم يسلمن من أساليب وأدوات العنف الغير مرصودة بسبب غياب عمل المنظمات الحقوقية التي كانت تمارس مهامها وأنشطتها في المحافظة قبل ان يتمدد نفوذ تنظيم القاعدة وقبل ان تشعل جماعة الحوثي فتيل حربها على الجنوب ، وفي الفترة الأخيرة ركزت وسائل الإعلام المحلية والخارجية على تغطية أخبار جبهات القتال المحتدمة في شبوة ، مهملة تغطيتها للمشكلات التي تلامس قضايا وحقوق الإنسان ، نساء تحدثن لـ”حضرموت21” عن تأثرهن بالحرب الجارية في شبوة ، وعن وضع النازحات منهن .. وكيف تغلبت بعض الآسر على العروض المقدمة من الراغبين بالزواج من القاصرات بمبالغ كبيرة .. وما مدى تفاعل واهتمام السلطات المحلية والمنظمات المحلية والدولية تجاه قضايا النساء في ثالث أكبر المحافظات اليمنية .

 

ام جابر 46 عاما نزحت هي وولديها من منطقة عسيلان التي اشتدت فيها المعارك المسلحة بين الحوثيين وبين القوات والقبائل الموالية للشرعية إلى مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة .

تقول أم جابر لـ”حضرموت21” نعيش منذ عام ونصف عند أحد أقاربنا وهم أصلا يسكنون في منزل للإيجار وظروفهم المادية صعبة ولقد أحسسنا بالحرج لطول الفترة التي مكثنا فيها بمنزلهم وعندما قررنا أن نستأجر منزل أخر قريب منهم واجهنا صعوبة جمة تمثلت بعدم قدرتنا على تسديد إيجار المنزل المكون من غرفتين ، بحثنا عن فرص عمل حتى نستطيع تأمين إيجار المنزل ولكن دون جدوى ،واستمر الحال كما هوعليه لأشهر حتى بادر أحد التجار الذي يعرفنا بتسديد الإيجارات المتراكمة علينا. “

جديد داخل المقالة

الحاجة سعدية 58 عاما ،هي الأخرى تعاني من مشكلات ناجمة عن الحرب تقول “أنها فقدت أحد أبنائها ولا تعرف كيف أصبح وضعه بعد أن فرت من جحيم الحرب في مديرية الصعيد بمحافظة شبوة.”، لم تبوح الحجة سعدية في حديثها لـ”حضرموت21” بكل الآهات والأحزان التي تكتمها بسبب خشيتها من مجتمعها القبلي الذي ينكر على المرأة في أن تعبر عن مشاعرها.”

 

وعلى الرغم من وجود كل تلك المنغصات لا يخفي الكثير من النساء تفاؤلهن الذي يترجم على أرض الواقع بتغير الحال من خلال عدد من المشاريع التي تقاوم ثقافة الموت والعنف والكراهية .

 

عصيات على الاستغلال :

تقول نجيبه احمد شيخ رئيسة اتحاد نساء اليمن في محافظة شبوة ” واقع النساء في محافظة شبوة محبط ويحتاج إلى أن يبذل الجميع بلا استثناء جهودا مضنية لإخراج النساء صغارا أم كبارا مما يعانينه، فإستمرار النزاع المسلح “

و في استعراضها لأبرز المشكلات التي تعاني منها النساء في شبوه تقول رئيسة اتحاد نساء اليمن بمحافظة شبوه في حديث خاص لـ”حضرموت21 ” :

“النساء هن أكثر الفئات تضررا من الحرب في محافظة شبوه حيث أدت الحرب إلى نزوح وتشريد آلاف النساء مع أسرهن من مناطق عسيلان وبيحان ورضوم ،كما أن الكثير من النساء الحوامل تعرضن لإجهاض بسب الخوف ،إضافة إلى إصابة العديد من النساء بمختلف الإعاقات والأمراض العضوية والنفسية لذا نحن في اتحاد نساء اليمن بشبوة نركز العمل على حل القضايا المرتبطة بعمل ونشاط المرأة والصعوبات التي تواجه أداءها والدور الذي يجب أن تضطلع به من اجل الارتقاء بعملها وتفعيل دورها في التخفيف من الآثار الناجمة عن الحرب والسبل الكفيلة بمعالجة وتذليل الإشكاليات التي فرضتها الحرب وكيفية مواجهتها من خلال القيام بمهام تنموية يكون أثرها ونتائجها ماثلة للعيان ويستفيد منها جميع أفراد المجتمع. “

وتضيف نجيبه ” النازحات في شبوة يتعرضن للاضطهاد و الفقر و البطالة و الجوع والعوز ، كما لم تسلم النازحات كغيرهن من نساء شبوة من الإصابة

بالأمراض والأوبئة التي انتشرت بسبب الحرب كالكوليرا والدفتيريا ، وبرزت قضية أخرى وهي تزايد طلب بعض أصحاب النفوس الدنيئة على الزواج من القاصرات بمبالغ كبيرة في استغلال منهم للظروف الاقتصادية والاجتماعية السيئة التي تعاني منها الأسر الفقيرة ، ولكن نساء شبوة اثبتن أنهن عصيات على تلك المحاولات البائسة لاستغلال ظروف الحرب ، حيث يرفض معظمهن مثل هكذا أساليب استغلالية . وتلك المعاناة التي ذكرت جزء منها لا تخص النساء النازحات من محافظة شبوة فقط ، بل أن هناك العشرات من النساء اللواتي نزحن من بعض المحافظات إلى محافظة شبوة كمحافظة تعز “

وعن الأنشطة والمهام التي يقوم بها اتحاد نساء اليمن في محافظة شبوة للتخفيف من بعض تلك المعاناة ، تقول نجيبه “اتحاد نساء اليمن ما يزال يمارس مهامة وأنشطته رغم الحرب والظروف القاهرة وبلا شك أن الحرب أثرت على أدائنا في الاتحاد وصارعنا الظروف المحبطة من أجل الاستمرار والبقاء، هناك سلسلة من المشاريع والبرامج الصحية والتعليمية والاجتماعية والاقتصادية والتنموية التي نفذها الاتحاد في شبوة خلال العام الماضي ،وهذا العام ،اشتغلنا وما نزال نشتغل في موضوع النوع الاجتماعي وتشجيع النساء على المطالبة بحقوقهن ، ونشتغل حول العنف الموجه ضد النساء والآن إنشاء الله نشتغل المشروع الجديد الخاص بتوزيع المساعدات المالية لمستحقي الضمان والرعاية الاجتماعية الممول من اليونسيف مع التركيز على مساعدة النساء الحوامل والأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة والحالات التي لم تحصل على مساعدات إنسانية .”

بعيدا عن المناكفات :

وعلى صعيد الأنشطة الداعمة للتنمية في محافظة شبوة تشير نجيبة إلى أن الاتحاد “قام بتوزيع بذور محسنة مقدمة من منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة ( الفاو ) لألف و 302 مزارع بمديرية حبان ٠ والمشروع بشكل عام يستهدف ألفين ومائة وثمانية وثلاثين مزارعا في كلا من مديريتي حبان وميفعة و يتضمن المشروع توزيع بذور محسنة لمحاصيل البصل والطماطم والذرة والقمح والسمسم ؛ وقد دعينا المزارعين المستهدفين إلى الاستفادة من المشروع وإتباع الإرشادات الزراعية اللازمة عند زراعتها والاهتمام بها أثناء الزراعة حتى تؤمن لهم إنتاجية كبيرة وجيدة عند الحصاد ويستفيد منها المجتمع ٠”

وبما يخص العوائق و المشكلات التي يعاني منها اتحاد نساء اليمن في شبوة ترى نجيبه أن ” عدم وجود ميزانية تشغيلية يعد أكبر عائق يحد من استمرار عمل الاتحاد ، وأن اغلب العاملات في الاتحاد يؤدين عملهن على أكمل وجه رغم إنهن يعملن متطوعات ولا يتقاضين مرتبات شهرية حيث يبلغ عدد العاملات في الهيئة الإدارية في فرع اتحاد نساء اليمن في شبوة 9 نسوة ،ويضم اتحاد نساء اليمن في شبوة 1500 عضوة على مستوى كافة مديريات المحافظة .”

وعن هامش الحريات المصاحب لعمل اتحاد نساء اليمن في محافظة شبوة توضح نجيبه احمد شيخ ” أن اتحاد نساء اليمن في شبوة مؤسسة تعمل في مجال التنمية وتعمل بعيدا عن المناكفات السياسية والصراعات الحزبية .”

واختتمت نجيبه احمد شيخ رئيسة اتحاد نساء اليمن بمحافظة شبوة ، حديثها لـ” حضرموت21″ :

” بدعوة الهلال الأحمر الإماراتي بدعم المشاريع الخاصة برعاية وتنمية المرأة الشبوانية اسوة بالدعم المقدم في مختلف المحافظات الجنوبية .”

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: