مجتمع مدني

حتى لانفقد رونق وجمال العاصمة عدن …!!!

عدن (حضرموت21) خاص- عبدالسلام هائل / تصوير- زكي اليوسفي 

ان الحفاظ على رونق جمال  العاصمة عدن مسؤلية مناطة بصندوق النظافة والتحسين  والذي ترتكز مهامه في اعمال النظافة والتشجير والذي يضفي جمالا على جمال هذه المدينة  بما حباهاالله من جمال الطبيعة وسواحلها الذهبية  وجبالها المطلة على البحر .ماجعلها قبلة للسياح ومقصدا للزائرين .
و هناك جهودا جبارة تبذل  من قبل صندوق النظافة والتحسين للحفاظ على جمال ونظافة هذه المدينة  بمافي ذلك عملية التشجير والاهتمام بالمساحات الخضراء واشجار الزينة التي  تزين الجولات والجزر الوسطية والحدائق والمناظر العامة .
– شحة الامكانيات :
المدير العام لصندوق النظافة المهندس / قايد راشد يؤكد أنه رغم شحة الامكانيات التي يواجهها الصندوق ممثلا بعدم توفر سيارات لنقل القمامة وكذلك الامكانيات المادية بسبب انخفاض الايرادات وعدم القدرة على مواجهة اعباء الصندوق بدفع المرتبات واجور الاعمال الاضافية والزيادة في اسعار الوقود وغيرها وهي مطالب ملحة نضعها حسب قوله امام السلطة المحلية والحكومة لاعادة النظر فيها بشكل جدي وعاجل لتفادي اي ترنح في نشاط الصندوق .
واضاف المهندس راشد  ان الصندوق ممثلا بادارة التشجير يقوم بجهود جبار ة في وقت استثنائ وبامكانيات بسيطة جدا على اعادةتحسين وتشجير المواقع والحدائق العامة والجولات والجزر الوسطية للطرق  ومثلثات وتقاطعات المدينة .
ففيما يتعلق بنشاط تشغيل الحدائق .يتواجد في العاصمة عدن حاليا ( ١٨) حديقة عامة في جميع مديريات المحافظة الثمان وهي التي تم تأهيلها واعادة ترميمها بعد الحرب وهي مفتوحة يوميا لاستقبال المواطنين والزائرين .أما بقية الحدائق التي لم يتمكن الصندوق من اعادة تاهيلها بسبب عدم توفر الامكانيات يصل عددها الى (١٢)  حديقة  الكورنيشات.
ولكون مدينة عدن مدينة ساحلية فهناك الكثير من السواحل والكورنيشات التي يتولى صندوق النظافة  والتحسين عملية صيانتها وترميمها .
يؤكدالمهندس/ صالح  الرداعي مدير ادارة التشجير انه تم تاهيل عدد من الكورنيشات اهمها كورنيش قحطان الشعبي بساحل خورمكسر وكورنيش كود النمر بمديرية البريقة وكورنيش ريمي بمديرية المنصورة وكورنيش جولد مور بمديرية التواهي .واضاف بان جهود كبيرة بذلت لاعادة تاهيل تلك الكورنيشات بعد الحرب وهناك بعض الكورنيشات بحاجة الى تأهيل ومنها كورنيش ماركيور – سباء وكورنيش رامبو وكورنيش صيرة وغيرها .
– تشجير :
وفيما يخص اعمال التشجير خلال العام الماضى ٢٠١٧ م يقول المهندس/ صالح الرداعي : ان العام الماضي شهد غرس (٥٠١٢٠) شجرة في عموم مديريات مدينة عدن وتشمل اشجار ( الشجيرات ،الاشجار المعمرة والعشبيات المزهرة والصباريات والاشجار المتسلقة واشجار الاسيجة ) .
– خطة العام الجاري : 
فيما يخص خطة العام الجاري ٢٠١٨م لزيادة المساحة الخضراء في العاصمة عدن .
 اكد المهندس/ حسين على الميسري مدير ادارة الدراسات والمشاريع أن خطة العام الجاري ٢٠١٨م تهدف الى زيادة المساحة الخضراء وذلك بغرس (٩١٣٦٠)شجرة مختلفة في (٥٦) موقعا مستهدفا ما بين حدائق وكورنيشات وجولات وجزر وسطية  وفي جميع مديريات العاصمة عدن .
واضاف بان الخطة راعت احتياج كل موقع من الشتلات ونوعيتها  ( مقاومة للجفاف ،مقاومة للملوحة  ومستدامة اي غير موسمية ).
-اشكاليات:
عن الاشكاليات التي تواجه عملية التشجير .يقول الميسري ؛ اول واهم هذه الاشكاليات يتمثل بقل الوعي عند المواطنين بضرورة الحفاظ على الاشجار وحمايتها وعدم العبث بها الاشكالية التانية في تخريب وتدمير المواقع الخدمية داخل الحدائق والكورنيشات والاماكن العامة .
اما المشكلة الثالثة فتتمثل بقل الامكانيات اذ ان اربع سيارات فقط للعمل بثمان مديريات لاتفي بالغرض كون الحكومة لم تدعم الصندوق باي مبلغ مالي او اليات ومعدات للعمل ولعل صندوق النظافة والتحسين بالعاصمة عدن يعد الوحيد الذي يعتمد على ذاته في تسير العمل ودفع الرواتب وغيرها من بين المرافق الاخرى التي لها ايرادات كبيرة ولكن الحاجة ماسة للاهتمام بنشاط الصندوق ودعمه بالامكانيات المادية والسيارات ولمعدات اللازمة لنقل القمامة وللحفاظ على  نظافة وجمال مدينة عدن بشكل دائم .
– مناشدة:
قيادة وموظفو وعمال صندوق النظافة والتحسين يناشدون فخامة الرئيس / عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة والسلطة المحلية  بسرعة التعجيل بتوفير سيارات لنقل القمامة وتوفير الامكانيات المادية لمواجهة  اعباء الرواتب والاجور الاضافية وقيمة الوقود .

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: