اخبار عدن

عصابات بن دغر والميسري تجند الاطفال للقتال في عدن

عدن(حضرموت21)خاص

ألقت قوات المقاومة الجنوبية والحزام الأمني، صباح اليوم الأحد، القبض على أطفال يقاتلون في صفوف الحرس الرئاسي بالعاصمة عدن، في خطوة استفزت مشاعر المتابعين الذين عبروا عن استيائهم من عملية تجنيد الأطفال.

 وقام ناشطون بنشر صور متفرقة لاحد الاسرى من قوات الحماية الرئاسية وهو يتلقى العلاج على يد احد اعضاء الفريق الطبي المرافق لقوات المقاومة الجنوبية التي اسندت اليها مهمة حماية المتظاهرين السلميين بساحة العروض بخور مكسر قبل ان يتم منعهم من قبل قوات الحماية الرئاسية التي انتشرت منذ فجر اليوم وقامت باغلاق الطرق المؤدية الى مدينة خور مكسر .

وقال شهود عيان لمراسل حضرموت21 بأن  ألوية الحماية الرئاسية منعت  المحتجين القادمين من محافظات مجاورة من دخول عدن، وأغلقت منافذ المدينة وقطعت طرقًا رئيسة رابطة بين مديريات عدن، قبل أن تتدخل قوات الأمن والمقاومة الجنوبية لفتحها مجددًا؛ ما أدى لنشوب اشتباكات بين الطرفين .

ولاحقًا، ذكرت مصادر أن قوات الأمن والمقاومة الجنوبية سيطرت على معسكر النقل أو ما يعرف بلواء حيدان التابع للواء الثالث/ حماية رئاسية بحي خورمكسر عقب استسلام عناصره، كما أكدت المصادر سيطرة المقاومة الجنوبية على المقر الجديد للأمانة العامة لمجلس الوزراء في ذات الحي.

وقال أحمد عمر بن فريد الناطق باسم المجلس الانتقالي في أوروبا بالتغريد في صفحته على “تويتر”: لقد “غرروا بالأطفال والمراهقين كما تفعل جماعة الحوثي وزجوا بهم في مواجهات خاسرة ضد إخوانهم..

لكننا حريصون على حياتهم وعزتهم وكرامتهم ناهيك عن دمائهم التي لا تعيرها حكومة بن دغر أي اهتمام “.

https://twitter.com/AhmedBinFareed1/status/957545378752225280

من جهته، قال عضو هيئة رئاسة المجلس الإنتقالي لطفي شطارة في تغريدة على صفحته في “تويتر”: إن “أخوتنا وإن غرر بهم من اعتقدوا أن القوة ستركّع الشعب.. أبلغوهم بترك السلاح والاستماع لصوت الشعب الذي قال كلمته.. أخوة في الجنوب وأن اختلفنا”.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: