مجتمع مدني

#مشروع “بناء السلام في اليمن”: منظمة “البحث عن أرضية مشتركة” تعقد قمة ختامية للوسطاء المحليين في لحج

لحج (حضرموت21) خاص- عـــــاد نعمان / تصوير- تصوير: محمود الفلسطيني

عقدت منظمة البحث عن أرضية مشتركة SFCG – مكتب اليمن في ديوان محافظة لحج قمة ختامية للوسطاء المحليين من مديريتيّ “تُبن” و”الحوطة”، ضمن مشروع “بناء السلام في اليمن – لحج”، الذي هدف إلى بناء علاقات تمكن الوسطاء من طلب المساعدة لمجابهة تحديات العمل الميداني، وتقوية شبكات العمل المهني التي من شأنها أن تدعم الجهود في الاستجابة للنزاعات المحلية.

جاءت القمة برعاية محافظ المحافظة/أحمد عبدالله التركي، وتعاون مع مركز المرأة للتدريب والبحوث، وتخلله ورشة عمل للوسطاء المحليين لمناقشة أبرز التحديات المواجهة أثناء النزول الميداني في المشروع، استعراض الدروس المستفادة وقصص النجاح، تحديد أفضل الممارسات، وتوفير شبكات للوسطاء المحليين تمثل بيئة تعليمية وتجارب قيمة يمكن الاعتماد عليها في حل قضايا العنف المجتمعي ومنع تصعيد النزاعات.

وفي حفل الاختتام قدمت منسق مشاريع المنظمة في المحافظات الجنوبية/سماح يوسف نبذة تعريفية عن منظمة “البحث عن أرضية مشتركة” ومشروع “بناء السلام في اليمن”، متوجهةً بالشكر للسلطة المحلية في دورها بإنجاح أنشطة المشروع، معولةً على الاستفادة من الدروس وقصص النجاح في المرحلة القادمة من المشروع مطلع شهر إبريل المقبل، من جانبها قالت استشاري المشروع دكتور/هدى علوي: “تكريم الوسطاء المحليين والمنسقين الميدانيين حصاد ستة أشهر من العمل الدؤوب والمثمر، الذي مر بمراحل عديدة نوعية”.

وأضافت: “نشعر بارتياح كبير لبناء جسور تواصل مع المجتمع والسلطة المحلية في محافظة لحج، واستطعنا بالشراكة الحقيقية وتكامل الأدوار أن نحقق الأهداف المرجوة من المشروع، ونتمنى أن يكون لبنة أولى لمزيد من المشاريع الخدمية والتنموية ذات الأولوية التي تلبي الاحتياجات المُلحة للمواطنين”، واصفةً تجربة مركز المرأة للبحوث والتدريب بالشراكة في المشروع بالفريدة والاستثنائية، وفي كلمة لمدير عام مديرية “تُبن” محسن جعفر أشاد بالنهج التي أتبعته المنظمة في تنفيذ المشروع، كما أن نتائجه الأخيرة فاقت التوقعات.

منوهًا أن المشروع ساعد المجتمع بإدراك مشاكله وانهاء خلافاته، بتعزيز ثقته بنفسه وتبني أفراده ثقافة الحوار، في إيجاد حلول دائمة، مؤكدًا استعداد المجلس المحلي لتذليل الصعوبات أمام المنظمة لإنجاز تدخلات في نزاعات أخرى، وفي ذات الصدد أشاد مدير عام مديرية “الحوطة” أنيس العُجيلي بتجربة الوساطة المحلية في حل العديد من النزاعات المجتمعية، ودعا إلى تظافر جهود الجميع في سبيل تنفيذ المزيد من المشاريع الخدمية والتنموية، متوجهًا بالشكر لكل من يساهم في إعادة الأمل واستمرار تطبيع الحياة في المحافظة.

وقام كل من منسق مشاريع المنظمة في المحافظات الجنوبية/سماح يوسف، استشاري المشروع دكتور/هدى علوي، مدير عام مديرية “الحوطة” أنيس العُجيلي، ومدير عام مديرية “تُبن” محسن جعفر، بتكريم 60 وسيط محلي، بتوزيع شهادات شكر وتقدير وهدايا رمزية تحمل شعار المنظمة، كما تقدمت المنظمة بدرع تكريمي لمركز “المرأة” وشهادات شكر وتقدير لاستشاري المشروع دكتور/هدى علوي ومحافظ محافظة لحج/أحمد عبدالله التركي ومديريّ عام المديريتين ومدير عام المؤسسة المحلية للمياه – لحج/عبدالله الصعو، وذلك بحضور وكيل الشباب بالمحافظة/وضاح الحالمي، وكيل أول محافظة اللواء/صالح البكري، ومستشار المحافظ دكتور/أمين العلياني، إلى جانب جمع من زملاء وأهالي الوسطاء ونشطاء المجتمع المدني في لحج.

يُذكر أن منظمة البحث عن أرضية مشتركة SFCG تهدف بمشاريعها إلى رفع مستوى الوعي وبناء المؤسسات والمجتمعات المحلية؛ للتعامل بإيجابية مع النزاعات التي قد تواجهها، من خلال الاستخدام الأمثل للمقدرات المحلية والطاقات البشرية المتوفرة، وينفذ مكتب المنظمة في اليمن مشروع(بناء السلام في اليمن) بتمويل من حكومة المملكة المتحدة، وبالتعاون مع مركز المرأة للبحوث والتدريب في محافظة لحج، في إطار برنامج دعم الاستقرار والأمن في اليمن، الذي يهدف إلى تعزيز آليات منع النزاعات على المستوى المحلي.

 

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: