أخبار اليمن

برعاية شبكة إقليمية: الحوثيون يزرعون العبوات الناسفة

8888
Aa

(حضرموت21)متابعات

 

أكدت دولة الإمارات أن العبوات الناسفة التي تزرعها ميليشيات الحوثي الإيرانية تتلقى الرعاية من شبكة إقليمية بغية زرع العبوات الناسفة، مجددة التزامها بحماية المدنيين ومكافحة الإرهاب.

وشهد وزير دولة لشؤون الدفاع محمد بن أحمد البواردي الثلاثاء انطلاق أعمال مؤتمر الدروس المستفادة من مكافحة العبوات الناسفة المبتكرة، الذي يعقد تحت رعاية وزارة الدفاع وبالتعاون مع الهيئة الأمريكية لمكافحة العبوات الناسفة المبتكرة ويستمر يومين في نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي.

حضر المؤتمر الذي يختتم الأربعاء رئيس أركان القوات المسلحة الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي وعدد من كبار الضباط وأعضاء الملحقيات العسكرية في الدولة.

وأكد قائد القوات البرية اللواء الركن صالح محمد صالح مجرن العامري بأن النجاح في عقد هذا المؤتمر بمشاركة أكثر من 25 دولة ومنظمة وفي زمن قصير يعد تلبية ملحة لمتطلبات واحتياجات شعوبنا ودولنا جميعاً.

aser

و اشار أن المؤتمر يركز على أخطر أسلحة الإرهابيين اليوم، حيث أصبحت العبوات الناسفة المبتكرة سلاحهم الرئيس في القتل والتدمير والتأثير في المدنيين بإضعاف معنوياتهم ودفعهم لفقدان الثقة بقدرات حكوماتهم على حمايتهم، وكذلك التأثير في الوحدات العسكرية بالحد من مناورتها القتالية.

وأوضح العامري أن تهديد العبوات الناسفة المبتكرة دائم التطور والتغيير، فلم يعد الإرهابيون يستخدمون الوسائل البرية التقليدية كما كان عليه الحال من أكثر من عقد في أفغانستان والعراق مثل الانتحاريين والدراجات والسيارات المفخخة، بل أصبحوا يستخدمون وسائل جوية وبحرية جديدة مثل الطائرات والقوارب المسيرة المفخخة.

وأشار إلى أن ميليشيات الحوثي الإيرانية بدأت تستخدم هذه العبوات بكثافة وتنوع كبيرين مع بدء قوات التحالف العربي عمليات تحرير مدن ساحل البحر الأحمر العام الماضي «قبل ذلك لم تستخدم الميليشيات العبوات بصورها وأشكالها الجديدة ولا يمكن لهذه الميليشيات أن تطور وحدها وبهذه السرعة وسائل استخدام جديدة لهذه العبوات لولا وجود شبكة إقليمية تتكون من دول وتنظيمات راعية وداعمة بالمال والمعدات والخبرات.

كما أكد أن استخدام الميليشيات لهذه العبوات زاد من معاناة الشعب اليمني، إذ تسببت هذه العبوات حسب تقديرنا في مقتل 146 مدنياً منهم 30 طفلاً وإصابة 164 مدنياً منهم 28 طفلاً و26 امرأة.

ونوه بأن دولة الإمارات كانت ولا تزال سباقة في محاربة الإرهاب بمختلف صوره وأشكاله، إضافة إلى جهودها في قتال تنظيمات القاعدة وداعش الإرهابية وميليشيات الحوثي الإيرانية في الجمهورية اليمنية فقد قامت قواتنا المسلحة بجهود كبيرة في عمليات إعادة الاستقرار للمناطق المحررة.

وذكر أن وحدات التخلص من المتفجرات بالقوات المسلحة الإماراتية نجحت في إبطال فعالية 2610 عبوة ناسفة مبتكرة وإنقاذ أرواح الأبرياء من أضرارها، وأن القوات المسلحة الإماراتية أخذت على عاتقها أن تكون أولوياتها مواجهة هذا التهديد من أجل حماية المدنيين وضمان استمرار تدفق قوافل الإغاثة لمناطقهم.

وقدم مستشار فرقة البعثة المشتركة من الوكالة الأمريكية المشتركة لمكافحة العبوات الناسفة المبتكرة JIDO راسل فولكنر ورقة عمل حول الدروس المستفادة من مكافحة العبوات الناسفة المبتكرة في أفغانستان والعراق وسوريا.

واستعرض محلل عمليات في دائرة الأمم المتحدة للإجراءات المتعلقة بالألغام «الصومال» كوينتين يوجرا ورقة عمل حول الدروس المستفادة من مكافحة العبوات الناسفة المبتكرة للعمليات تحت إشراف الأمم المتحدة.

من ناحيته، قدم مسؤول عمليات لدى الأمم المتحدة في دائرة الإجراءات المتعلقة بالألغام فيليب كوينلانورقة عمل حول التعاون المدني العسكري لمكافحة العبوات الناسفة المبتكرة تحت إشراف الأمم المتحدة.

بدوره، طرح نائب قائد خلية العبوات الناسفة (الجيش الفرنسي) الرائد فرانك لوبيز ورقة عمل حول الدروس المستفادة من مكافحة العبوات الناسفة المبتكرة في أفريقيا.

كما قدم مدرس أول في مدرسة مكافحة المتفجرات والعبوات الناسفة في باكستان الكولونيل رشيد حميد كياني ورقة عمل حول الدروس المستفادة من مكافحة العبوات الناسفة المبتكرة على الحدود الأفغانية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: