محليات

الحوثيون يعلنون استعدادهم شراء السلاح من روسيا وإيران مقابل شرط واحد

Aa

صنعاء(حضرموت21) خاص

في في الوقت الذي يعاني منه المواطنون خصوصا في مناطق سيطرة مليشيات الحوثي الانقلابية خرج اليوم رئيس ما يسمى برئيس المجلس السياسي صالح الصماد يعلن استعداد الجماعة شراء أسلحة من روسيا وإيران شرط إيصالها إلى العاصمة صنعاء حسب قوله.

و أكد القيادي الحوثي الصماد في كلمة ألقاها أمام عدد من الموالين لهم: أي دولة مستعدة لتبيع لنا السلاح فيا مرحبا بها سنشتريه.

وبحسب وكالة الأنباء “سبأ” الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، كشف الصماد أن إيران ستبيعهم أسلحة، وانهم مرحبون بها.

وأضاف: “روسيا سيبيعون حيّا بهم، وإيران سيبيعون حيّا بهم، ولو أن ظروفنا الاقتصادية صعبة، سهل.. أي دولة مستعدة تبيع مننا السلاح فيا مرحباً بها سنشتريها، وإذا عادهم سيعطونا ببلاش كثر الله خيرهم”.

واشترط الصماد أن يتم إيصال الأسلحة التي سيشترونها إلى صنعاء، من قبل أي دولة تريد أن يشتروا منها الأسلحة.

aser

ولفت إلى أنهم أيضا يشترون الأسلحة ممن وصفهم بالمرتزقة في مأرب والمخا، وقال القيادي في المليشيا الحوثية صالح الصماد: وما شاء الله نحن نشتري من مرتزقتهم في “مأرب” و”المخا” ما بلا يشتوا يلهطوهم ويأكلوا ما لديهم ويوصلوها عندنا هم يبيعونها بحق التخزينة (السلاح مقابل القات) نحن نخزن لهم وهم يعطونا أسلحة.

من جهتهم رد مواطنون يمنيون بسخرية على إعلان الجماعة استعدادها شراء السلاح مطالبين الجماعة بصرف مرتبات الموظفين بدلا من تلك الترهات الإعلامية على حساب الظرف الاقتصادي الخانق.

 وأكد معلقون ” أن من نهب سلاح الدولة وخزائن البنك المركزي اليمني لن يكون همه الأول هو المواطن بل همه فقط استمرار الحرب ونهب ما تبقى من مؤسسات الدولة والإيردات من المحافظات التي يسيطرون عليها بالقوة.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: