صحة

#تلوث الهواء يرفع مخاطر الإصابة بالتهابات الصدر

(حضرموت21) صحة 

كشفت دراسة حديثة عن أن ارتفاع مستوى تلوث الهواء حتى لفترة قصيرة يرتبط مع ارتفاع مخاطر الإصابة بالتهابات الصدر التي قد تؤدي إلى حالات مرضية مثل التهاب القصبات.

ووفقاً لصحيفة الغارديان البريطانية فإن الدراسة التي أجراها علماء في الولايات المتحدة ركزت على مستويات وجود جزيئات صغيرة، معروفة باسم PM2.52، في الهواء في ثماني مناطق مختلفة في منطقة واساتش فرونت الأمريكية، بما في ذلك مدينة سولت ليك.

هذه المنطقة توجد فيها مجموعة من البلدات وتتميز بكثافة سكانية مرتفعة نسبياً لأسباب مختلفة، وهي تعاني من اختلافات كثيرة في تلوث الهواء.

كما ركز فريق البحث على عدد الأشخاص الذين راجعوا مراكز العناية الصحية والمستشفيات المحلية وجرى تشخيص إصابتهم بالتهابات في المجاري التنفسية في الفترة الزمنية نفسها.

جديد داخل المقالة

وكشفت النتيجة، التي نشرتها مجلة ريسبيراتوري اند كريتيكال كير ميديسن المختصة في الجهاز التنفسي، عن أن ارتفاع معدلات الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي يتناسب طرداً مع ارتفاع مستوى التلوث في الأسابيع السابقة في المنطقة.

وحلل فريق البحث بيانات أكثر من 146000 شخص أصيبوا بالتهاب حادٍّ في الجهاز التنفسي السفلي في الفترة ما بين 1999 و2016، وتبين أن ثلاثة أرباع الإصابات كانت بين الأطفال الذين في عمر السنتين أو أقل، وأغلبيتهم كانوا مصابين بالتهاب القصبات.

وفي بعض الأحيان كانت الإصابات قاتلة، حيث مات 26 طفلاً و81 بالغاً في شهر من الكشف عن إصابتهم بالمرض.

وأوضح الدكتور هورن، رئيس فريق البحث الطبي، أن سبب ارتفاع نسبة الأطفال بين المصابين قد يعود إلى كونهم أكثر عرضة للإلتهابات من البالغين.

وأضاف هورن أن الدراسة تبين أن الابتعاد عن المناطق المزدحمة بالسيارات وزيادة مرات غسيل اليدين في فترة ارتفاع مستوى التلوث قد يقلصان مخاطر الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: