مجتمع مدني

الإدارة العامة للواجبات الزكوية بالشراكة مع إدارة مديرية المكلا يقرّان نتائج الحصر الشامل

Aa

المكلا(حضرموت21)خاص

ناقش اجتماع موسع صباح اليوم الاثنين بالإدارة العامة للواجبات الزكوية م/ حضرموت الساحل بين الإدارة العامة للواجبات الزكوية والسلطة المحلية بمديرية مدينة المكلا لإقرار نتائج الحصر الشامل للمنشاءات الخدمية والمحلات التجارية وأهمية إنشاء قاعدة بيانات إحصائية محدثة تخدم في تعزيز الإيرادات المحلية.

وفي الاجتماع الذي افتتحه الأستاذ هشام محسن باحميد القائم بأعمال مدير عام الإدارة العامة للواجبات الزكوية مرحباً بالمهندس عوض أحمد بن هامل مدير عام مديرية المكلا ورئيس وأعضاء لجنة الحصر والفريق الميداني تم استعراض التقرير الختامي لإنهاء الحصر الشامل من قبل مدير إدارة الموارد صلاح عبدون رئيس اللجنة المشتركة الذي اشارت خلاصته إلى 4035 منشأة ما بين نشط ومتوسط وما دون المتوسط واستغرقت عملية الحصر 40 يوما شملت أحياء المكلا القديمة والشرج والديس وفوه وبويش روكب وجول مسحه والآلية التي نفذت بها عملية الحصر من قبل اللجنة المشتركة المكونة من مدير إدارة الموارد بمديرية المكلا رئيس اللجنة ومدير إدارة الإحصاء بالإدارة العامة للواجبات الزكوية والفريق المكون من 6 أعضاء للنزول الميداني وبتمويل من إدارة الواجبات الزكوية.

وأشار القائم بأعمال المدير العام للإدارة العامة للواجبات الزكوية هشام باحميد الى إن عملية الحصر وإنشاء قاعدة بيانات تعزز وترفع من الإيراد المحلي بالمحافظة عامة والمديرية خاصة، مؤكدا على الأهمية القصوى لقاعدة البيانات التي تم انشاءها خلال عملية الحصرالشامل للمنشاءات الخدمية والمحلات التجارية.

وقال باحميد انه تم إعادة تفعيل إدارة الإحصاء من خلال الانتهاء من الحصر الشامل في مديرية المكلا وأن عملية الحصر لم تقف عند مديرية المكلا فقط بل هي مستمرة في مديريات أخرى في الشحر والديس الشرقية وغيل باوزير لتحقيق نفس الهدف, وذكر أن إنشاء قاعدة بيانات كانت هدفاً اولياً للإدارة منذ توليه مسؤلية الإدارة لعدم وجود المعلومات الكافية في الفترات السابقة ولتعزيز ورفد الإيراد المحلي بالمحافظة عامة والمديرية خاصة.

وأشاد باحميد بالجهود الجبارة المبذولة من لجنة الحصر بالإنجاز المحقق خلال 40 يوم وهي فترة زمنية وجيزة لم يكن العمل فيها بشكل يومي ، بالرغم من وجود بعض الصعوبات التي واجهت سير العمل الا أن الإنجاز كان مرضياً.

aser

من جانبه أكد المهندس عوض بن هامل مدير عام مديرية المكلا أن اساس العمل ونجاحة يكمن في التعاون والتنسيق والشراكة بين الإدارات  ومثال على هذا الانسجام الكبير الذي بفضلة حققت إدارة الواجبات وإدارة مديرية المكلا الحصر الشامل في فترة وجيزة، وأن ما تم إعداده اليوم من قاعدة بيانات للمنشاءات الخدمية والمحلات التجارية لإدارة الواجبات بالشراكة مع إدارة مديرية المكلا ستجني ثمارها مستقبلا وستعزز من إيراد المحافظة.

 وذكر نائب رئيس لجنة الحصر خالد باسعد في حديثة بأنه لعدم تطابق النشاطات المتعامل معها في الإدارة بما هو موجود في الواقع كانت الحاجة والضرورة ملحة لعمل حصر شامل وإنشاء قاعدة بيانات محدثة والتي أوضحت نتائج الحصر أن البيانات متوفرة حتى الربع الأخير من العام الماضي لدى إدارة الأحصاء لا تتجاوز 5% من إجمالي الحصر المحدث.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: