أخبار اليمن

ضربات نوعية لمقاتلات #التحالف تدمر تعزيزات الحوثيين غربي اليمن

الساحل الغربي (حضرموت21) وكالات 

بمشاركة وإسناد من القوات المسلحة الإماراتية، استهدفت مقاتلات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية مواقع وتجمعات الحوثيين في مناطق شرق حيس وشمال زبيد وغرب بيت الفقيه والحسينية في الساحل الغربي لليمن، ما أسفر عن تدمير مواقعها وتعزيزاتها العسكرية في ضربات نوعية ومركزة أفقدت الميليشيات الموالية لإيران القدرة على التمركز والصمود ميدانياً، وأنهكت قدراتها العسكرية، وسط فرار عناصرها من الجبهات تاركين مواقعهم على وقع الغارات ونيران قوات المقاومة اليمنية.

وتمكنت قوات المقاومة اليمنية المشتركة من التصدي لمحاولة تسلل بائسة نفذتها ميليشيات الحوثي الموالية لإيران غرب مديرية بيت الفقيه نحو منطقة الجاح في محاولة منها لتأخير التقدم الميداني للقوات تجاه مدينة الحديدة، إلا أنها باءت بالفشل، ومُنيت على إثرها بالهزيمة والفشل مع وقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوفها.

وأسرت قوات المقاومة اليمنية عدداً من مسلحي الميليشيات خلال عمليات تطهير أوكار وجيوب الحوثيين في منطقة الجاح الأعلى والأسفل في ضربات موجعة وقاصمة تكبد على إثرها الحوثيون خسائر فادحة في العتاد والأرواح.

ولقي 43 عنصراً من ميليشيات الحوثي الموالية لإيران مصرعهم في غارات نوعية لمقاتلات التحالف العربي ومواجهات مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة في جبهات الحديدة وسط انهيارات واسعة في صفوف الحوثيين أنهكت قدرتهم على الصمود ميدانيا في وجه العمليات العسكرية الدقيقة والنوعية لقوات التحالف العربي والمقاومة اليمنية.

جديد داخل المقالة

ونجحت قوات المقاومة اليمنية في تأمين الخط الساحلي الممتد من الخوخة وصولاً إلى مديرية الدريهمي جنوب الحديدة وسط استمرار عمليات تطهير مراكز مديرية التحيتا وزبيد وبيت الفقيه من عناصر ميليشيات الحوثي والمناطق الشرقية المحازية للشريط الساحلي ضمن الاستعدادات المكثفة لتحرير مدينة الحديدة لتتلقى بذلك عناصر الميليشيات ضربات موجعة في جبهات الساحل الغربي وخسائر بشرية وميدانية كبيرة.

وكانت قوات الشرعية اليمنية قد تصدت لهجوم شنته ميليشيات الحوثي على مواقع الجيش في منطقة الجاح جنوب الحديدة، غير أن قوات الشرعية تصدت للهجوم وكبدت الانقلابيين خسائر كبيرة.

وأوضح مصدر عسكري يمني، اليوم السبت، أن مقاتلات وبوارج التحالف العربي شنت قصفاً عنيفاً على تجمعات وتعزيزات الميليشيات، ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المسلحين من ميليشيات المتمردين.

وعلى جبهة الجوف، استعاد الجيش الوطني اليمني مسنوداً بقوات التحالف ‏العربي مواقع استراتيجية جديدة في شمال محافظة ‏الجوف.‏

وقال مصدر ميداني يمني إن وحدات من الجيش ‏الوطني أحكمت سيطرتها على وادي خب وعدد من ‏المواقع الاستراتيجية في وضوانه وشري بخب الشعف ‏عقب هجوم شنه الجيش ضد الميليشيات الحوثية المدعومة ‏من إيران.‏

وأسفرت المعارك بين الجانبين عن مقتل 15 ‏عنصراً من الميليشيا الانقلابية وجرح آخرين، وتزامن الهجوم مع قصف مدفعي كثيف وغارات مركزة ‏لمقاتلات التحالف العربي استهدف مواقع وتجمعات ‏وتعزيزات للميليشيا تكبدت فيه خسائر بشرية ومادية ‏كبيرة.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: