محليات

#المهجمي: #الحسم_العسكري الخيار الأمثل لإنهاء معاناة أهالي #الحديدة

8888
Aa

(حضرموت21)خاص

 

قال الناطق الرسمي باسم ألوية العمالقة، مأمون المهجمي، أن الحسم العسكري هو الخيار الأمثل لتحرير مدينة الحديدة، عقب فشل كل المساعي والجهود السلمية مع ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وأكد المهجمي في حديث لوسائل الاعلام قائلا: «ليس هناك حل سوى الإسراع بالحسم العسكري الخاطف لتفادي وتجنب أي خسائر بشرية في صفوف المدنيين، وقطع خطوط الإمداد عن الميليشيات الحوثية التي تأتيهم عبر ميناء الحديدة من إيران».

وأضاف: «إن الحديدة تعد من أهم المحافظات اليمنية بعد عدن، ويعد ميناؤها الاستراتيجي «شرياناً رئيساً ومتنفساً اقتصادياً» للعاصمة صنعاء، وباقي المناطق التي ما زالت تحت سيطرة الحوثيين».

ولفت المهجمي إلى أن تحرير مطار الحديدة مثل ضربة موجعة وقاصمة للميليشيات التي ظلت تستخدم هذا الموقع الحيوي كنقطة للعمليات الإرهابية، في استهداف خطوط التجارة العالمية المارة في البحر الأحمر، ونهب المساعدات الإغاثية، وانتهاكاتها بحق المواطنين والأهالي في الحديدة والمناطق المجاورة.

aser

وأوضح إن استمرار سيطرة الحوثيين على الحديدة يشكل خطورة كبيرة جداً على كل المستويات في الجانب الإنساني أولاً، والجانب الاقتصادي والتجاري المهم، وتردي الوضع في محافظة الحديدة، خاصة ما يفاقم الوضع الإنساني، واستمرار الانقلابيين بحركة القمع والاعتقال التعسفي والاختطافات المتواصلة ضد المدنيين في الحديدة، مشيرا إلى أن ميناء الحديدة بات المنفذ الوحيد المتبقي للميليشيات الحوثية لتهريب الأسلحة الإيرانية التي تستخدمها لاستهداف المنطقة والخليج العربي، وتهديد الملاحة الدولية المارة في البحر الأحمر.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: