كتاب ومقالات

بين صرخة الميلاد وشهقة الممات مقال لــ بدر العجيلي

(حضرموت21)خاص
بين صرخة الميلاد وشهقة الممات يكمن الممر الغامض الذي يسمى الحياة يطول اويقصر …يكبر او يصغر  في حياة الانسان … !!! 
 يحفل مشواره بمحطات سرور وحزن وافراح واتراح….!! 
 جميلة هي كل ما تمضي من الايام وكل ما عفى عنها الزمن انقلبت ذكراها إلى وجيب وحسرات وكأنما لم تكن يوما تقطر بالملل والسأم والكدر والضجر. كأن لم نكن ننتظر كيف تتصرم ساعاتها بفارغ الصبر والرجاء.
 ما اجمل إن يفعم قلب ابن ادم المحبة والوفاء والتقدير والرضاء خلال معبر الحياة الذي نسلكه فلا نعرف متى سوف يباغتنا منتهأه . !
جميلا هو الوفاء والاخاء والتسامح والمحبة والتعاون.
جميلا إن تنفح النفوس بمعاني التقدير والصفاء والنقاء.
جميلا إن نمر هذا المعبر في سعاده وسرور في مشوار يعج بكل قيم ومبادي الصدق والجمال فالجمال لايفنى والجميل يبقى .

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: