صحة

#الدوخة عند الوقوف قد تزيد خطر الإصابة بالخرف

(حضرموت21)صحة

 

الأشخاص الذين في منتصف العمر ويشعرون بالدوار عند الوقوف من وضعية الاستلقاء قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالخرف أو السكتة الدماغية في المستقبل.

الشعور بالدوخة هو بسبب حدوث انخفاض مفاجئ في ضغط الدم، والذي يعرف باسم انخفاض ضغط الدم الانتصابي (orthostatic hypotension- OH).

كان المشاركين الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم الانتصابي أكثر عرضة لخطر الإصابة بالخرف أو الإصابة بسكتة دماغية.

جديد داخل المقالة

انخفاض ضغط الدم الانتصابي ارتبط سابقًا بأمراض القلب، لذا قد يكون قياس انخفاض ضغط الدم الانتصابي في منتصف العمر وسيلة جديدة لتحديد الأشخاص الذين يحتاجون إلى مراقبة دقيقة لأعراض الخرف أو السكتة الدماغية.

هناك حاجة للقيام بالمزيد من الدراسات لتوضيح أسباب هذا الارتباط وكذلك لوضع من استراتيجيات الوقاية الممكنة.

أحد القيود على الدراسة هو أن المشاركين تم اختبارهم لانخفاض ضغط الدم الانتصابي فقط أثناء الفحص الأولي، لذلك قد لا يعكس أي تغيير في ضغط الدم بمرور الوقت.

خلال الدراسة:

  • 9.1% من المشاركين أصيبوا بالخرف و7.1% أصيبوا السكتة الدماغية الإقفارية.
  • 12.5% من المشاركين المصابين بانخفاض ضغط الدم الانتصابي وقت إجراء الفحص الأولي أصيبوا بالخرف و15.2% أصيبوا بسكتة دماغية.

هذه الدراسة تشير إلى أن انخفاض ضغط الدم هو أحد عوامل الخطر المحتملة للاصابة بالخرف لدى بعض الناس.

توصي جمعية السكتة الدماغية بفحص ضغط الدم بانتظام، والتأكد من التحدث إلى الطبيب إذا تغير أي شيء أو واجه المريض قلقاً من أي شيء.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: