مجتمع مدني

قيادة #مؤتمر_حضرموت_الجامع تصدر #بيان بشأن جريمة #أغتيال ” #النموري “

(حضرموت21)خاص

 

أصدرت قيادة مؤتمر حضرموت الجامع  بيان بشأن الجريمة البشعة التي تعرض لها المواطن  “عارف رجب العبد النموري” من أبناء الديس الشرقية.

وأدانت قيادة مؤتمر حضرموت الجامع جريمة قتل النموري في منطقة قشن بمحافظة المهرة على يد أحد أبناء حبان بمحافظة شبوة, مطالبة الجهات المعنية البت في القضية على وجه السرعة ليأخذ القانون والشرع مجراه

نص البيان:

جديد داخل المقالة

بسم الله الرحمن الرحيم 

إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ. 

صدق الله العظيم 

تابع مؤتمر حضرموت الجامع الجريمة البشعة التي تعرض لها المواطن  “عارف رجب العبد النموري” من أبناء الديس الشرقية الذي طاله يد الغدر والأجرام في منطقة قشن بمحافظة المهرة ، على يد أحد الأشخاص الخارجين عن النظام والقانون من أبناء حبان بمحافظة شبوة، فتم استدراج المغدور به وقتله غدرًا ورمى بجثمانه في الوادي على طريق الغيظة – قشن وسرقة سيارته والهروب بها،  إلا أن يقظة رجال الأمن البواسل في محافظة المهرة وفي مديريتي المسيلة وقشن كانت بالمرصاد لمرتكب هذه الجريمة، فتم إلقاء القبض عليه. 

أن هذه الجريمة لبشاعتها أحدثت هزة عنيفة بين أوساط المواطنين في محافظتي حضرموت والمهرة،  بوصفها من الجرائم الدخيلة على عادات وقيم المجتمع وتعاليم ديننا الحنيف والشرائع السماوية كافة. 

وأننا في مؤتمر حضرموت الجامع ندين هذه الجريمة النكراء التي نهى عنها ديننا الإسلامي ووضع لها عقابًا رادعًا حتى لا تنتشر في المجتمع ، فتهدد حياة الناس وأموالهم المعصومة ، ونعرب عن تضامننا مع أسرة الفقيد “المغدور به” ، مطالبين أن تنجز العدالة ملف هذه القضية والبت فيها على وجه السرعة ليأخذ القانون والشرع مجراه. 

وأننا إذ نقدر جهود السلطة المحلية بمحافظة المهرة , وعلى رأسهم محافظ المحافظة الشيخ “راجح سعيد باكريت” ، ومختلف أجهزة الأمن الذين كان لهم دور كبير في الكشف على ملابسات القضية ، والعثور على جثة المغدور به مرميه  في أحد الاودية على طريق الغيظة – قشن وتعقب مرتكب هذه الجريمة ، وإلقاء القبض عليه.

كما نشكر في الوقت ذاته جميع المواطنين في محافظة المهرة على هبتهم مع رجال الأمن ومساندة جهودهم. 

وبهذا المصاب الأليم نتقدّمُ بخالص العزاء والمواساة إلى أسرة الفقيد “المغدور به” وقبيلة النموري كافة ، ونسأل الله العلي القدير أن يعصم قلوبهم بالصبر ، وأن  يتغمد فقيدهم بالرحمة والمغفرة.

إنا لله وإنا إليه راجعون 

صادر عن 

مؤتمر حضرموت الجامع 

السبت 11 أغسطس 2018

 

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: