مجتمع مدني

اختتام فعاليات #البرنامج_الصيفي “#عِلم_لأجل_السلام” بمدينة #سيئون

سيئون(حضرموت21)خاص: محمد بارماده

اختتم البرنامج الصيفي “عِلم لأجل السلام” فعالياته بمدينة سيئون بوادي حضرموت، بحفل تكريمي وختامي، لما حققه من إضافة علمية خلال فترة إقامته من “21 يوليو” وحتى “16 أغسطس” من العام الجاري، لـ100 طالب وطالبة من طلاب صفي السادس والسابع الأساسي من صقل مهاراتهم وإبداعاتهم في مجالات علمية وأدبية وإنسانية، حمل شعار “متعة في التعلم.. وعي في الأجيال”.

وهدف البرنامج الممول من منظمة ديفيس للسلام، وبرعاية وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء “عصام الكثيري”، وبإشراف مدير عام مكتب وزارة التربية والتعليم بالوادي والصحراء، وبالتعاون مع مكتب وزارة الثقافة، وثانوية سيئون النموذجية، ومؤسسة اكاديمية الموهوبين، وإذاعة سيئون المحلية، الى تعزيز التعليم التفاعلي التشاركي بين أوساط الطلاب ومساعدتهم على تحديد اهدافهم المهنية المستقبلية، وغرس بذور العلم وروح المبادرة فيهم للمساعدة في العملية التنموية للمجتمع .

وأشاد وكيل محافظة حضرموت ـ المساعد ـ لشئون مديريات الوادي والصحراء المهندس هشام السعيدي، بدور الطلاب اليمنيين والحضارم الدارسين بالخارج على سعيهم مع المنظمات الدولية لعمل مثل هذه البرامج في مناطقهم للرقي بشبابها وطلابها نحو التغيير الايجابي وإحداث نقله نوعية في الجانب التعليمي، مؤكداً بأن البرامج التعليمية والعلمية والإبداعية الداعية للسلام ستحقق تنمية للمهارات الشبابية وتطورها في الأمور العلمية والعملية ويكونوا لبنة مساعدة في بناء المجتمع للرقي به ووصوله الى السلام والاستقرار الذي تنشده كل الأمم والمجتمعات .

من جهته أوضح المدير التنفيذي للبرنامج الأستاذ سالم علي السبايا الى أن الطلاب والطالبات تلقوا خلال فترة البرنامج (70 ساعة تدريبية) عدد من المهارات العملية في مجالات علم الفنون والأحياء والتغذية والطاقة والبيئة والهندسة والكيمياء والفيزياء وعلم الروبوت، مشيراً بأن البرنامج أقيم لإيجاد بيئة تعليمية للطلاب تحفزهم على التعليم وتبعدهم عن ويلات الحروب والدمار، معرباً عن شكره وتقديره للطلاب الحضارم الدارسين بالولايات المتحدة الامريكية الذين سعوا مع منظمة “ديفيس للسلام” لتنفيذ البرنامج في محافظة حضرموت وكل الطاقم التنفيذي العامل في البرنامج والمساهمين والمشاركين في عملية تنفيذه.

جديد داخل المقالة

وجرى في الحفل الذي عقد بقاعة الأديب باكثير بمدينة سيئون، أمس الأول، استعراض روبورتاج ملخص عن نشاط البرنامج الصيفي ووصلتين غنائية، بالإضافة إلى تكريم الجهات الداعمة والمساهمة والمشاركة في البرنامج.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: