أبين (حضرموت21) خاص.

نفذت قوات من التدخل السريع في الحزام الأمني بمحافظة أبين حملة أمنية واسعة ، أطلق عليها ” ام المعارك” ، استهدف خلالها عدد من اوكار تنظيم القاعدة في مديريتي مودية ولودر بالمحافظة فجر اليوم الجمعة.

وقال مصدر في الحزام الأمني أنه وبعد معلومات أمنية تحركة قوات من التدخل السريع في الحزام الأمني بقيادة العميد عبدالطيف السيد ، وعبدالرحمن الشنيني وفهد غرامه باتجاه المنطقه الوسطى بأبين وتم فجر اليوم الجمعة مداهمه ثلاث منازل لقيادات وامراء في التنظيم وأحد الأودية في أربعة عمليات نوعية.

وأوضح المصدر أنه تم مداهمة منزل أحد أمراء تنظيم القاعدة ، ويدعى علي سالم مقيدة ومنزل شقيقه محمد سالم مقيدة وتم العثور على صواريخ حرارية بالإضافة إلى العثور سيارة شاص ودينا وأسلحة وذخائر متنوعة.

واضاف المصدر أن عملية مداهمة أخرى استهدفت منزل القيادي في تنظيم القاعدة المدعو ناصر عبدالله الدباني ، بمديرية لودر ، وعثرت على عبوات ناسفه وعدد من الأحزمة الناسفة المعدة للتفجير.

وقال المصدر أن قوات التدخل السريع في الحزام الأمني نفذت أيضاً عملية مداهمة واسعة استهدفت فيه وادي عمران بمديرية مودية والذي يعتبر وكر لتنظيم القاعدة ، وتم تمشيط الوادي بالكامل.

وأشار المصدر إلى أن الحملة الأمنية ، كانت بتنسيق ودعم واشراف القوات الإماراتية العاملة ضمن قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن ، ونفذتها قوات التدخل السريع في الحزام الأمني بمحافظة أبين.