مجتمع مدني

#الهلال_الأحمر_الإماراتي يفتتح مشروع نوعي بالساحل الغربي

8888
Aa

الحديدة(حضرموت21)متابعات

 

افتتح محافظ الحديدة الدكتور الحسن طاهر ومعه ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي باليمن، سعيد الكعبي، أحد مشاريع المياه النوعية بمديرية الخوخة، جنوب الحديدة غربي البلاد.

وقال طاهر  إن مشروع المياه العذبة في بلدة “موشج” بالساحل الغربي يغذي 13 قرية في البلدة، وهي ضمن 28 مشروعاً نوعياً تنفذها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في بلدات الساحل الغربي.

واشاد محافظ الحديدة، بتدخلات الهلال الأحمر الإماراتي التي تتواصل بالبلدات المحررة وكذا في تلك البلدات الوقعة على تخوم المعارك العسكرية، والتي يصعب الوصول إليها برياً ويتم إغاثتها بتقنيات حديثة ومتطورة.

وأوضح أن هذا المشروع يعقبه عدة مشاريع كبرى الهدف منها توفير المياه العذبة للأهالي القاطنين على ساحل البحر الأحمر، والتخفيف من معاناتهم الإنسانية التي تسببت بها مليشيا الحوثي الإرهابية.

aser

في غضون ذلك، أكد ممثل الهيئة باليمن، سعيد الكعبي أن مشروع مياه “موشج” يأتي ضمن مشروع “سقيا الإمارات” ويستفيد منه قرابة 7 آلاف يمني، ويعد من المشاريع النوعية التي تنفذها الإمارات للشعب اليمني الشقيق. 

وقال الكعبي: “مشاريع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تسعى إلى تلبية حاجة المياه وتوصيلها إلى المحتاجين وتوفير أدنى جهد على الأهالي، بالاعتماد على الألواح الشمسية وهي طاقة تشغيل مضمونة بمضخات المياه، وطويلة العمر”.

وأوضح سعيد الكعبي أن عمل هيئة الهلال الإماراتي الإنساني يركز على المشاريع النوعية، لا سيما مشاريع المياه، وفي المجال الصحي، ومجال التعليم، إلى جانب تعزيز استمرارية المساعدات الضرورية بالسلل الإغاثية.

وأضاف ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي باليمن: “نحن في معركة إنسانية ولا ننظر لشخص، وإنما لمجموعة أشخاص، ويتم الاستهداف بعد دراسة المنطقة وتحليلها ثم التدخل بمشاريع إنسانية عاجلة وخدمية للتخفيف من معاناة الأهالي في ظل تردي أوضاعهم المعيشية”.

وتابع: “عملنا الإنساني يهدف إلى خدمة الناس بشكل عام، لا نساعد فئة معينة لكن نساعد جميع الفئات، حتى تلك الواقعة في المناطق الخطرة، صعب الوصول لها، فحاجة الناس تضعنا في عمل مستمر لا يتوقف”.

من جهتهم شكر الأهالي دولة الإمارات العربية المتحدة ودورها الإنساني في مناطق الساحل الغربي واليمن، وتقديم الدعم النوعي، وتأهيل عدد من المشاريع الخدمية، لا سيما المياه والتي تعتمد عليها الأسر في الشراب وزراعة أراضيها.

وثمّن المواطنون وقوف إخوانهم في دولة الإمارات إلى جانبهم وانتشال الوضع الإنساني الصعب بعد أن عمقت مليشيا الحوثي معاناتهم الإنسانية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: