اخبار عدنمحليات

#وزير المياه والبيئة يشدد على ضرورة الاستفادة من المنح الخارجية في مجال #المياه والبيئة 

عدن(حضرموت 21)خاص: نبيل الجنيد – تصوير: زكي اليوسفي
عقد اليوم بالعاصمة عدن اجتماع تشاوري برئاسة وزير المياه والبيئة الدكتور عزي هبة الله، وبحضور الهيئة العامة لحماية البيئة و برنامج المنح الصغيرة وعدد من منظمات المجتمع المدني بالمحافظات المحررة.
وكرس اللقاء الذي عقد بديوان وزارة المياه والبيئة لمناقشة مشاريع برنامج المنح الصغيرة وكيفية الاستفادة منها خلال المرحلة القادمة بمختلف المحافظات اليمنية. 
وفي مستهل الاجتماع أكد وزير المياه أن المنظمات المجتمع المدني تعد شريك أساسي للحكومة في رسم الخطط والبرامج التنموية بمختلف المجالات وفي مقدمتها الموارد المائية والحفاظ على البيئة، مشدداًعلى مضاعفة الجهود والتشبيك بين الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المحلية والدولية لما من شأنه الاستفادة من المنح الخارجية واستخدامها في قنوات صحيحة لتلامس حياة المواطنين، معبراً عن شكره وتقديره للهيئة العامة لحماية البيئة على ترتيب هذا اللقاء الذي سيفتح المجال لتنفيذ المشاريع الصغيرة وبمشاركة مجتمعية هادفة. 
ومن جانبه قال الدكتور عبدالقادر الخراز رئيس الهيئة العامة لحماية البيئة أن مرفق البيئة العالمي اعتمد للجمهورية اليمنية مبلغ 9 مليون 333 ألف دولار وذلك لدعم المشاريع لثلاثة محاور رئيسية للبيئة والمتمثلة في التنوع الحيوي والتغير المناخي وتدهور الأرض. 
وأشار أن وزارة المياه والبيئة وافقت على إعطاء نسبة 10% من المبلغ إلى برنامج المنح الصغيرة اي ما يعادل 933 ألف دولار ، ليقوم بتنفيذ برامج تفيد المجتمعات الريفية. 
ولفت أنه وخلال الستة الأشهر القادمة ستكون هناك تمويلات لدعم قطاع البيئة وهو ما يزيد عن 13 مليون دولار عبر مشاريع تتعلق بالتغير المناخي مما يشكل إجمالي يزيد عن 20 مليون دولار ستنفذ على الواقع في المراحل القادمة، وهذه سترفد الخزينة العامة للدولة بالعملة الصعبة وتحتاج إلى تسريع وتسهيل الإجراءات المالية حتى تتمكن الهيئة من جعل اليمن يستفيد منها.
واضاف ان محافظة عدن ستدخل في الاستراتيجية الجديدة للبرنامج المنح الصغيرة عوضا عن المرحلة السابقة التي لم تشهد تفاعل من البرنامج ومنظمات المجتمع المدني وهو الأمر الذي عقدت من أجله الورشة من أجل التوضيح للجمعيات والتفاعل مع برنامج المنح الصغيرة 
بدوره المنسق الوطني لبرنامج المنح الصغيرة  الدكتور عمر  الصغير – كان قد قدم لمحة موجزة عن نشاط البرنامج، وعن كيفية تقديم المنظمات لمشاريعها والمشاريع المتبعة ضمن البرنامج من أجل الموافقة عليها، متمنياً من المنظمات العاملة في المجال البيئي إلى التفاعل والمشاركة في رسم الخطط والبرامج التي تسهم في وضع الحلول للمشاكل التي تقف عائقا أمام تحسين البيئة، وتعزيز الدور الاقتصادي للأسر اليمنية. 
 حضر اللقاء رئيس الهيئة العامة المصائد السمكية المهندس ناصر النسي ومستشار وزير المياه المهندس نجيب محمد أحمد ومدير فرع الهيئة العامة لحماية  البيئة بمحافظة الضالع عبدالسلام الجعبي ونائب مدير فرع الهيئة العامة لحماية البيئة بمحافظة عدن وليد الشعيبي.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: