أخبار اليمنأخبار عربية

#الإمارات تروض اليدومي والآنسي وتجبرهما على الخضوع وتشق #الإصلاح الى نصفين

أبوظبي(حضرموت 21)خاص

ضمن سياساتها في ترويض الشخصيات والقيادات اليمنية الباحثة عن المصلحة الشخصية او المعارضة للتحالف العربي تمكنت الإمارات العربية المتحدة من ترويض قيادات حزبية يمنية جديدة وتقسيم حزب الإصلاح إلى نصفين.

وكشفت مصادر سياسية يمنية عن استدعاء إماراتي للقياديين بالإصلاح اليدومي والانسي إلى ابوظبي ضمن تولي الإمارات ملف الترويض السياسي للشخصيات والقيادات اليمنية ذات التوجهات الغامضة او المعارضة للتحالف او العاملة ضمن مشاريع قطر وتركيا وتقوم بخدمة إيران عبر اختراقها للتحالف.

يأتي ذلك بحسب المصادر السياسية بناء على إتفاق سعودي إماراتي يقضي بقيام الإمارات وترويض قيادات بحزب الإصلاح تيار فرع الإخوان المسلمين باليمن ومنع قطر من استخدامهم ضد التحالف العربي في اليمن.

وذكرت المصادر ان الإمارات تمتلك ملفات الكثير من القيادات الإخوانية وأدلة استخباراتية تحصلت عليها بعد عمليات رصد مكالمات ومراسلات بين قيادات إخوانية تعمل من الرياض مع جهات استخباراتية قطرية.

حيث من المتوقع أن تضع الإمارات ملفات اليدومي والانسي امامهما وتخيرهما بين الانصياع للإمارات او أرسال الملفات للسعودية من ثم السعودية ستتخذ إجرائاتها الخاصة بحق اليدومي والانسي.

ورجحت المصادر أن اليدومي والانساني سيخضعان حتمياً للإمارات لما تمتلكه الإمارات من ادلة استخباراتية عن انشطتهما في اليمن بدعم الإرهاب وكذا عملهما لصالح الاستخبارات القطرية من داخل المملكة.

كما أن الإمارات تمتلك كل المعلومات عن أرصدة الانسي واليدومي المالية في بنوك الإمارات وعدد من الدول بينها قطر وتركيا وسويسرا وهي أموال طائلة حصلوا عليها من أموال الشعب اليمني.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: