مجتمع مدني

#الهلال_الأحمر_التركي واللجنة العليا للاغاثة يدشنا مشروع توزيع المساعدات الغذائية للسكنات الطلابية بمحافظة #عدن

عدن(حضرموت 21)خاص: إعلام الاتحاد

برعاية وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة وبتمويل من الهلال الأحمر التركي وبتنسيق اللجنة العليا للإغاثة وتتفيذ شبكة استجابة للاعمال الانسانية والاغاثية تم مساء أمس الأثنين، توزيع السلة الغذائية على السكنات الطلابية، والتي من ضمنها سكنات اتحاد طلاب حضرموت بعدن.

في البداية تقدم رئيس المجلس الاستشاري لاتحاد طلاب حضرموت م/عدن الدكتور: عبدالله داؤود باوزير، بجزيل الشكر والتقدير لوزير الإدارة المحلية د. عبدالرقيب فتح، و للهلال الأحمر التركي، واللجنة العليا للإغاثة المتمثلة في الاستاذ: جمال بلفقيه، وإلى شبكة استجابة للأعمال الإنسانية والإغاثية المتمثلة بمدير الشبكة م/طارق لكمان، شاكراً لهم جهودهم الكبيرة في دعم وتمويل المشاريع المختلفة خاصة المساهمة في خدمة الطلاب.

بدوره ألقى الاستاذ جمال بلفقيه مستشار إدارة الوزارة المحلية منسق اللجنة العليا للاغاثة كلمةً أثنى فيها جهود الهلال الأحمر التركي ومساعيه في دعم التعليم والصحة والتنمية، مثمنا جهودكم الكبيرة، كما قدر الاستاذ جمال إدارة اتحاد طلاب حضرموت م/عدن من خلال متابعتهم المتواصلة لاحتياجات الطلاب، وتوفير البيئة التعليمية المناسبة للطلاب، وأوضح أنهم في اللجنة العليا للاغاثة مهتمين بالسعي لتوفر الاحتياجات التي من شأنها التخفيف من معاناة الطلاب.

وفي كلمة لرئيس بعثة الهلال الأحمر التركي محمد سنجر وضح من خلالها أهم المشاريع التي ينفذها الهلال الأحمر التركي في مجال الصحة والتعليم والمسكن والتي تهدف إلى مساعدة الطلاب والمساهمة في تذليل الصعاب.

وأضاف مدير شبكة استجابة للأعمال الإنسانية والإغاثية م. طارق لكمان وضح من خلالها أهم المشاريع التي تنفذها الشبكة والتي تهدف إلى مساعدة الطلاب والمساهمة في تذليل الصعاب لديهم.

وأخيراً تحدث رئيس اتحاد طلاب حضرموت م / عدن الطالب : خالد باسلوم ، أنه يأتي هذا المشروع كدعم للطلاب والسكنات الطلابية المختلفة، للمساهمة في تخفيف المعاناة والمشقة التي تواجه الطلاب في ضل الوضع الحالي، مشيدا بكل الجهود التي تبذل من قبل الأخوة في اللجنة العليا للإغاثة والهلال الأحمر التركي، وشبكة استجابة للأعمال الإنسانية، متمنيا أن تستمر الجهود في دعم الطلاب في مختلف المجالات التعليمية والمهارية في المستقبل.

تأتي هذه المشاريع ضمن الجهود والعلاقات والمساعي التي تبذل من إدارة الاتحاد للتخفيف من معاناة الطلاب، وتوفير البيئة التعليمية المناسبة والمهيئة للطلاب.

اظهر المزيد

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: